بعد تداول فيديو خاص بها.. الطالبة المعتصمة ’’زينب’’ تكشف ما حدث معها أمام مدرستها

تخطي بعد :
محليات 2020/01/14 15:31 2037 المحرر:am
   

بغداد اليوم-بابل

كشفت الطالبة المعتصمة زينب، الثلاثاء (14 كانون الثاني 2020)، تفاصيل ما حدث معها أمام مدرستها في محافظة بابل، بعد تداول شريط مصور تتعرض فيه الى الاعتداء بالدفع والضرب.

وظهرت زينب في شريط مصور، حصلت عليه (بغداد اليوم)، قائلة: "نحن وقفنا أمام بوابة المدرسة أنا ومن معي من زميلاتي للقيام باعتصام أمام بوابة المدرسة، ولم نشتم أي حزب أو شخص معين، ورددنا شعار (ماكو وطن، ماكو دوام، واليوم نجدد الاعتصام)".

وأضافت، أن "نصف الطالبات في المدرسة متضامنات مع الفكرة والاعتصام أمام المدرسة، باستثناء بنت وحيدة اعترضت على فكرة الاعتصام، وفي الاثناء ظهر رجل كان واقف على مسافةٍ قريبة منا، واعترض على كلامي وضربني وقام بدفعي الى الوراء"، مشيرة الى أن "الشخص الذي قام بدفعها كان سائق خط، أو سائق سيارة أجرة، أو كان منزلهم قريب من موقع الحادثة، بحسب الروايات المختلفة من الناس القريبة من الحادث".

وأشارت الى أن "حارس المدرسة كان واقفاً ولم يحرك ساكناً بعد مشاهدته حالة الدفع التي تعرضت لها".

بدوره اكد عم الطالبة زينب، أن "الطالبات اتفقن على أن يقفن وقفة احتجاجية أمام المدرسة تضامناً مع المتظاهرين ومطالبهم المشروعة، واثناء الوقفة تفاجأت بشخص لم يكن عنصر أمني، أو من المدرسة"، متسائلاً "ماذا كان يفعل الشخص الغريب أمام مدرسة للطالبات".

وتابع: "نحن موافقون على قضية التضامن مع المتظاهرين، وفخورون بابنتنا ونشد عليها وبقوة، لأن نحن اخوانها وأعمامها متواجدون بساحة التظاهر".

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الاثنين، شريطاً مصوراً يظهر فيه اعتداء على طالبة في إحدى مدارس محافظة بابل، بعد محاولة الأخيرة تنظيم وقفة اعتصام أمام بوابة المدرسة، تضامناً مع المتظاهرين في العاصمة بغداد وبقية المحافظات الجنوبية.


اضافة تعليق


Top