اجرام كربلاء تكشف تفاصيل جريمة قتل ’’صاحبة صالون’’ بعد 48 ساعة من وقوعها وتكشف دوافعها

تخطي بعد :
أمن 2020/05/23 16:04 794
   

بغداد اليوم- كربلاء

كشفت مديرية اجرام محافظة كربلاء، اليوم السبت، تفاصيل جريمة قتل ’’صاحبة صالون’’ فيما اوضحت دوافعها بعد 48 ساعة على وقوعها.

وجاء في بيان المديرية، "بتوجيه من معالي وزير الداخلية المحترم في استتباب الأمن والأمان للمواطنين وإيصال المجرمين الى العدالة وبإشراف قائد شرطة كربلاء والمنشآت اللواء احمد علي زويني وبجهود السادة قضاة محكمة تحقيق كربلاء تمكن قسم مكافحة الاجرام من القبض على متهمين اثنين لقيامهما بقتل امرأة  بعد محاولتهما سرقة دارها وبفترة لا تتجاوز 48 ساعة".

وتابع "حيث نشرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي الحادث وهو مقتل امرأة صاحبة صالون لكن دون معرفة ملابسات القضية "، مشيرة بالقول "وهنا نود ان نوضح تفاصيل هذا الحادث والذي حصل بدافع السرقة لكن من أجل سرية المعلومات وبغية القبض على المجرمين تم تأخير نشر تفاصيل الحادث في حينها".

وتابع "استخبر قسم مكافحة الاجرام في كربلاء المقدسة بوجود مصابة في مدينة الامام الحسين الطبية وعلى الفور تم التوجه الى المستشفى وتبين بان المصابة تدعى ع ح م وهي متعرضة الى عدة طعنات في منطقة البطن والظهر وتعذر تدوين اقوالها كونها فاقدة الوعي".

واضاف البيان "تم اجراء الكشف والمخطط لمحل الحادث في دارها الواقع في حي رمضان – دور الحجر وبعد خمسة ساعات تبين بان المجنى عليها قد فارقت الحياة داخل المستشفى متأثرة بأصابتها، فيما تم اجراء الكشف على الجثة ونظمت استمارة طلب التشريح واودعت الجثة لدى الطبابة العدلية لمعرفة السبب الحقيقي للوفاة".

واردف "ولاهمية الحادث وخطورته ولما له من مساس بأمن وراحة المواطنين وبتوجيه مباشر من قبل قائد شرطة المحافظة قد تم تشكيل فريق عمل برئاسة العقيد الحقوقي خضير ياس خضير مدير مكافحة الاجرام وثلة من الضباط الاكفاء من ذوي الخبرة والمنتسبين لكشف غموض وملابسات الحادث وعلى الفور شرع فريق التحقيق وبالتعاون مع خبراء الادلة الجنائية بجمع المعلومات والادلة للتوصل الى الفاعل حيث تم الانتقال الى دار سكن المجنى عليها والتي تقع في حي رمضان دور الحجر ".

وقال البيان "وقد حامت الشبهات حول المتهمين كل من م ع ش  تولد 1998 شغله عامل بناء و ح ن ف تولد 1979 شغله عامل بناء كونهما يعملان في قالب خشب مجاور لدار المجنى عليها وللشك الحاصل بهما تم عرض الموضوع على انظار السيد قاضي التحقيق وقرر اصدار امر القبض والتحري بحقهما وفق المادة 406 من قانون العقوبات العراقي واثمرت الجهود بالقبض على المتهمين المذكورين وبعد التعمق معهم بالتحقيق ومواجهتم بالادلة المتوفرة انهاروا واعترفوا صراحةً بقيامهما بقتل المجنى عليها اعلاه بعد ان كانا يراقبان الدار وعند خروج زوج المجنى عليها من الدار قاما بالدخول من خلال كسر الشباك الامامي الا انهما فوجئا بوجود المجنى عليها داخل الدار فقاما بطعنها عدة طعنات بواسطة الة جارحة (سكين) في منطقة البطن والظهر ولاذا بالفرار وكان الدافع من وراء الجريمة هي السرقة ".

وقد صدقت اقوالهما قضائيا بـ"الاعتراف كما اجري كشف الدلالة وجاء مطابق لاعترافاتهما الابتدائية والقضائية وقرر قاضي التحقيق توقيفهما وفق المادة اعلاه واحالتهما الى المحكمة المختصة لينالا جزائهما العادل".


اضافة تعليق


Top