بسبب إسرائيل.. الأمن البرلمانية تعلن تأييدها لإسقاط الجنسية عن ملكة جمال العراق!

تخطي بعد :
سياسة 2019/07/09 23:24 7270 المحرر:amm
   

بغداد اليوم- بغداد

علقت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، الثلاثاء 9 تموز 2019، على دعوات طالبت بإسقاط الجنسية العراقية عن سارة عيدان ملكة جمال العراق سابقا، بسبب دفاعها عن اسرائيل.

وقال عضو اللجنة علي الغانمي، في حديثه لـ(بغداد اليوم)، ان "ما تقوم به سارة عيدان ملكة جمال العراق السابقة (جريمة)، يحاسب عليها القانون، وعلى الجهات المختصة متابعة، ما تقوم وتفعله ".

وبين الغانمي ان "عقوبة ما تقوله وتعمله سارة عيدان، اذا كان يصل الى اسقاط الجنسية العراقية عنها، فنحن ندعم ذلك، بل نحاسب من لا يفعل ذلك ويطبق القانون، لكن على الجهات المختصة، ان تقول كلمتها هل هذه الجريمة تتطلب سحب الجنسية او منع دخول البلاد، فذلك يجب ان يكون وفق القوانين، لا وفق الاهواء والدعوات".

ودعا عدد من المدونون والناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق، الى إسقاط الجنسية العراقية عن سارة عيدان ملكة جمال العراق سابقا، بسبب مواقفها وزيارتها الى اسرائيل.

وانتقدت عيدان ، حكومة بلادها وحركة “حماس” الفلسطينية ووصفتها بالإرهابية ودافعت بشدة عن ” اسرائيل ” معتبرة أن للدول العربية مصالح مشتركة معها.

وخلال جلسة لمجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة في جنيف والتي عقدت يوم 7 تموز 2019 ، انتقدت عيدان حكومة بغداد لعدم دعمها لها بعد تلقيها تهديدات بالقتل بسبب صورة جمعتها مع ملكة جمال “إسرائيلية”.

وقالت: “طلب مني إزالتها و أجبرت على التنديد بالسياسات الإسرائيلية، لقد تلقيت تهديدات بالموت، منذ ذلك الحين لم أعد قادرة على العودة إلى وطني، لماذا فشلت الحكومة العراقية بالتنديد بالتهديدات، أو السماح لي بحرية التعبير” بحسب تعبيرها .

واعتبرت عيدان أن الصراع العربي-الإسرائيلي “ليس مبنياً على خلافات سياسية حقيقية وإنما متجذرا بعمق في أنظمة معتقدات “معادية للسامية” تدرس في الدول الإسلامية”.

و تابعت: “لماذا لم يتحدثوا أبدا عن أن منظمة حماس الإرهابية التي أطلقت أكثر من 700 صاروخ على الإسرائيليين في عطلة أسبوع واحدة”، وفق تعبيرها .

وأضافت بأن “للدول العربية مصالح مشتركة تربطها مع إسرائيل أكثر من تلك التي تربطها مع المليشيات الإرهابية”، معتبرة أن “التفاوض على السلام مع اسرائيل ليس خيانة للقضية العربية “.


اضافة تعليق


Top