ناشطون في البصرة يكشفون عن ’’صفقة’’ لبيع إحدى المدارس التراثية إلى مستثمر خليجي

تخطي بعد :
محليات 2020/02/13 15:49 412 المحرر:ha
   



بغداد اليوم- خاص

أطلق ناشطون في محافظة البصرة، الخميس (13 شباط 2020)، من ما وصفوها بـ "صفقة بيع" تراث وهوية البصرة إلى مستثمر خليجي، بمساعدة سمسار عراقي.

وقال الناشطون في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "هناك صفقة لبيع تراث وهوية البصرة إلى أحد المستثمرين الخليجيين عن طريق (سمسار) من خلال هدم أقدم مدرسة في جنوب العراق وتحويلها إلى مول تجاري".

وذكر الناشط عدنان الوحيلي، أن "مدرسة الزبير التي تأسست عام 1914 تعد اول مدرسة نظامية في البصرة والجنوب بشكل عام يراد لها ان تتحول الى مول"، مؤكداً "حصول احد المستثمرين على موافقات من اجل تحويلها الى مول تجاري مرة اخرى بعد إحالة الموافقات السابقة الى التحقيق".

فيما اكد الناشط عدنان الخليفة لـ(بغداد اليوم) ان "أحد المستثمرين نجح في استبدال موقع المدرسة الذي يتوسط سوق الزبير بقطعتي ارض في منطقتين نائيتين بحجة بناء مستوصف ومكتبة"، مبينا ان "ثمن ارض المدرسة المادي يساوي المليارات ناهيك عن الأثر المعنوي للأرض المشيدة عليها المدرسة".

من جانبه، قال مدير شعبة التخطيط في قسم تربية الزبير زهاء حسن ماشي لـ (بغداد اليوم)، ان "اي كتب رسمية حول هدم المدرسة وتحويلها الى مول لم تصل الى دائرته المعنية بقضايا هدم وبناء المدارس"، لافتاً إلى ان "شعبته لم تعطي اي موافقات بهدم اي مدرسة وتحويلها الى مول تجاري لأي مستثمر او شركة".

مديرا تربية محافظة البصرة، وقسم تربية الزبير، امتنعا عن التصريح لـ (بغداد اليوم)، بالرغم من المحاولات المتكررة لمراسلنا، هناك.


اضافة تعليق


Top