النجباء تتهم أمريكا بقصف القواعد العسكرية وتوضح حقيقة استخدامها صواريخ ’’الكاتيوشا’’

تخطي بعد :
سياسة 2020/01/15 15:55 615 المحرر:gf
   

بغداد اليوم-بغداد

اتهمت حركة النجباء، بزعامة أكرم الكعبي، الأربعاء، الولايات المتحدة الأمريكية بقصف القواعد العسكرية في العراق، من أجل اتهام الفصائل بتلك الاعمال.

وقال حيدر اللامي عضو المجلس السياسي لحركة النجباء، لـ(بغداد اليوم)، إن "فصائل المقاومة العراقية، ليس لها اي علاقة بقصف القواعد العسكرية في العراق، واخرها قصف قاعدة بلد، ويوم أمس قصف قاعدة التاجي، فهذه العمليات تقصف خلفها الولايات المتحدة الامريكية، باستخدامها بعض عملاءها".

وبين اللامي ان "هدف الولايات المتحدة الأمريكية من تلك العمليات، تشويه صورة المقاومة العراقية، على انها غير قادرة على استهداف القوات الامريكية، وعلى انها لا تلمك اي قدرات على المواجهة، بل هي تتعمد في اسقاط بعض الصواريخ الى المنازل والمناطق السكنية، حتى تثير الرأي العام ضد الفصائل".

وأضاف عضو المجلس السياسي لحركة النجباء ان "القواعد العسكرية في العراق تقصف بصواريخ الكاتيوشا، وهذه الصواريخ، اصبحت قديمة جداً، وفصائل المقاومة لا تستخدمها، بل لديها صواريخ اكثر قوة ودقة، من تلك التي تستخدمها واشنطن لخلط الاوراق والتشويش".

وأعلنت خلية الاعلام الأمني، ليلة أمس الثلاثاء، سقوط عدة صواريخ على قاعدة التاجي دون خسائر بشرية.

وذكرت الخلية، في بيان مقتضب: "استهداف معسكر تدريب التاجي شمالي العاصمة بغداد بصواريخ كاتيوشا، دون خسائر بشرية تذكر".

وكانت خلية الإعلام الأمني قد أعلنت، الأحد الماضي، إصابة 4 منتسبين من القوة الجوية بقصف صاروخي استهدف قاعدة بلد الجوية بمحافظة صلاح الدين.

وذكرت الخلية في بيان تلقته (بغداد اليوم)، ان "قاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين، تعرضت الى قصف بصواريخ الكاتيوشا، مما ادى الى اصابة ضابط وثلاثة من منتسبي القوة الجوية العراقية".


اضافة تعليق


Top