• 25 °C
  • بغداد
  • 25 °C
     بغداد
    • الجمعة
    • 32 °C
    • السبت
    • 32 °C
    • الاحد
    • 32 °C
    • الاثنين
    • 32 °C
    • الثلاثاء
    • 32 °C

عضو بالديمقراطي يتهم العمال الكردستاني بالوقوف وراء عمليات الاغتيال في سنجار - عاجل

  • 844
  • سياسة
  • 2020/10/17 12:10
  • ha

بغداد اليوم- خاص

اتهم عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، سعيد ممو زيني، السبت (17 تشرين الأول 2020)، بتنفيذ عمليات الاغتيالات الأخيرة في قضاء سنجار، فيما طالب بالاسراع بتطبيق اتفاق بغداد وأربيل بشأن التطبيع.

وقال زيني في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "الاتفاق الأخير بين بغداد وأربيل بشأن تسوية الأوضاع في سنجار سيدخل حيز التنفيذ في الأيام المقبلة".

وأضاف، أن "الاغتيالات الأخيرة في القضاء تقوم بها الجهات الخارجة عن القانون والتابعة لحزب العمال الكردستاني".

وأوضح عضو الديمقراطي أنه "يجب الإسراع بتنفيذ الاتفاق وإعادة العوائل النازحة وطرد حزب العمال وجميع الجهات الخارجة عن القانون".

وأشار إلى أن "هنالك اتفاقا سياسيا مع الحكومة الاتحادية على تولي خدر رش درويش وهو شخصية إيزيدية معروفة في سنجار منصب قائممقام القضاء والبدء بإعادة تسوية الأمور الإدارية بالتشاور مع بغداد وإدارة محافظة نينوى".

ويشهد قضاء سنجار في محافظة نينوى، موجة من عمليات الاغتيال تنفذها جماعات مجهولة، ويأتي ذلك تزامناً مع اتفاق حكومتي بغداد وأربيل، بشأن تطبيع الأوضاع في القضاء.

وكان النائب عن محافظة نينوى، أحمد الجربا، قال في وقت سابق، إنه كثر بالاونة الاخيرة عملية الاغتيالات في داخل مدينة سنجار من قبل مجاميع (منفلتة)، والشيء المستغرب أن عمليات الاغتيال تتم بالقرب من مقرات الشرطة أو بمسافة لاتزيد على 300 متر عن هذه المقرات.

وطالب الجربا في بيانه، بتشكيل لجنة تحقيقية وعلى وجه السرعة من قيادة العمليات المشتركة ومن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية ومن مديرية الاستخبارات في وزارة الدفاع لتقصي الحقائق ومعرفة الجهات التي تقف وراء عملية الاغتيالات.



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©