• 17 °C
  • بغداد
  • 17 °C
     بغداد
    • الاثنين
    • 33 °C
    • الثلاثاء
    • 32 °C
    • الاربعاء
    • 33 °C
    • الخميس
    • 33 °C
    • الجمعة
    • 32 °C

الكشف عن زيارة للأسدي التقى خلالها ممثل المرجعية بشأن خروج ألوية العتبات من الحشد

  • 1,491
  • سياسة
  • 2020/05/14 20:20
  • mst

بغداد اليوم _ بغداد 

كشف مصدر مطلع، تفاصيل زيارة أجراها أحمد الأسدي المتحدث باسم تحالف الفتح برئاسة هادي العامري، إلى مدينة كربلاء، اليوم الخميس، ناقش خلالها ملف انسحاب ألوية العتبات من الحشد وإمكانية عودتها لكنف الهيأة.

وقال المصدر، في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "الناطق الرسمي السابق باسم هيأة  الحشد الشعبي أحمد الاسدي، أجرى اليوم زيارة إلى مدينة كربلاء إلتقى خلالها ممثل المرجعية الدينية العليا السيد أحمد الصافي، وقائد فرق العباس القتالية ميثم الزيدي، وناقش معهما إمكانية عودة ألوية العتبات التي انسحبت من الحشد الشعبي إلى الهيأة".

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن "الصافي والزيدي ابلغا المتحدث باسم تحالف الفتح أن لا عودة عن أمر رئيس الوزراء بخصوص ارتباط الألوية الأربعة به".

وتابع نقلا عن الصافي والزيدي، أن "العتبات تراقب حملة الاصلاح المنشودة داخل هيأة الحشد ونتائجها، قبل أن تتخذ أي قرار جديد".

وكان رئيس الوزراء السابق، عادل عبد المهدي، قد قرر في وقت سابق من الشهر الماضي، فك ارتباط ألوية العتبات الدينية من هيأة الحشد الشعبي، وربطها بالقائد العام للقوات المسلحة، إدارياً وعملياتياً.

وذكرت وثيقة صادرة عن عبد المهدي موجهة إلى رئيس الحشد الشعبي، وحصلت عليها (بغداد اليوم): "قررنا ربط (اللواء الثاني واللواء الـ 11 واللواء الـ 26 واللواء الـ 44)، إدارياً وعملياتياً بالقائد العام للقوات المسلحة وستنظم بقية التفاصيل بأمر لاحق".

والألوية الأربعة المشار إليها في كتاب رئيس الوزراء هي "لواء أنصار المرجعية" و"فرقة العباس القتالية" و"فرقة الإمام علي القتالية" و "لواء علي الأكبر" التي شكلتها العتبات الدينية في كربلاء والنجف بعد فتوى "الجهاد الكفائي" التي أطلقها المرجع الأعلى علي السيستاني في حزيران عام 2014، عقب صعود تنظيم داعش وسيطرته على أجزاء واسعة من محافظات غرب العراق وشماله.

قبلها، أصدر ممثل المرجعية الدينية وامين عام العتبة العباسية احمد الصافي، الخميس (19 اذار 2020)، 3 توجيهات لقوات العتبات الدينية، فيما أكد أنهم تحملوا الحيف وحاول البعض تحويل الولاء لولاء شخصي، وفقا لقوله.

وقال بيان للعتبة العباسية، إن "قوات العتبات المقدسة التقت وكيل المرجعية العليا والمتولي الشرعي للعتبة العباسية أحمد الصافي، وقد اصدر عدة توجيهات وهي: الفكرة –الاليات – التنفيذ - كلها يجب ان تكون وطنية وهذا ليس مطلباً جديدا بل هو مطلباً طبيعيًا وفِي كل البلدان".

ووجه الصافي وفقا للبيان "المقاتلين الذين قاتلوا ورابطوا وأحرزوا النصر لهم كامل الحق في إشغال المواقع المتقدمة الادارية فهم قد صدقوا الاستجابة للفتوى المباركة، ولسيد الفتوى ومدينة الفتوى وبلد الفتوى؛ العراق العزيز، الذي ينتظر منا الكثير".

وتابع: "تحملتم الحيف في أوقات المعارك وقد حاول البعض ان يحول الولاء إلى ولاء شخصي ومورست عوامل ضغط كثيرة، من جملتها شق الصف فالذي معهم يعطى جميع المكتسبات والذي يختلف معهم تمنع عنه جميع المكتسبات وهو اُسلوب لا أخلاقي وبعيد عن القيم الحقة ولازالت بعض هذه الممارسات موجودة عند بعضهم بل الأغرب من ذلك انهم يفترون على المرجعية صاحبة الفضل علينا وعليهم فكيف يمكن التعامل مع هؤلاء، وأنتم لا تزهدوا بأحد ولكن من زهد فيكم فأنتم فيه أزهد".

ولفت البيان الى أن "قوات العتبة استعرضوا جهود مواجهة فيروس كورونا الذي يهدد صحة المواطنين"، حيث اكد الصافي على "الالتزام بالتعليمات الصحية والتعامل مع الجهات الطبية والدفاع المدني للوقاية من هذا الوباء".



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©