هيومن رايتس ووتش تطالب بإيقاف تسليح الوحدات الأمنية المتورطة بالعنف ضد المتظاهرين

تخطي بعد :
سياسة 2019/11/08 10:11 336 المحرر:ht
   

بغداد اليوم- بغداد

 طالبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” ، الجمعة (08 تشرين الثاني 2019)، بإيقاف تسليح الوحدات الأمنية المتورطة بالعنف ضد المتظاهرين في العراق.

وقالت المنظمة في بيان، طالبت فيه "امريكا والاتحاد الاوربي وإيران بإيقاف تسليح الوحدات الامنية المتورطة بالعنف ضد المتظاهرين في العراق، حتى قيام الدولة بمعاقبة المتورطين".

ودعت المنظمة إلى "إيقاف الانتهاكات التي تحدث بحق المتظاهرين في ساحات التظاهر يوميا".

 وتحدث التقرير من جديد عن غاز غير مألوف تستخدمه القوات العراقية في التصدي للمتظاهرين كما لاحظ جملة من الاستخدامات الخاطئة للقوات في التعامل مع المحتجين، منها عدم التدرج في العنف، والتصويب المباشر، وإطلاق الغاز دون أسباب حقيقية.

ووثق التقرير مقتل ما لا يقل عن 3 شبان بنيران يُشتبه أنها صادرة من قوات الرد السريع (سوات) في محيط القنصلية الإيرانية في كربلاء، بينهم قتيل كان مكتفياً بتصوير الأحداث.

واردف التقرير، أن "قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع مباشرة على المتظاهرين في بغداد، العراق في عدة مناسبات منذ استئناف المظاهرات في 25 أكتوبر/تشرين الأول 2019، ما أسفر عن مقتل 16 شخصا على الأقل.  عدد القتلى هذا هو الأعلى منذ بدء المظاهرات اليومية في بغداد ومدن أخرى جنوب العراق ضد الفساد ولتحسين الخدمات العامة ومطالب أخرى".

وفقا لتقرير “بعثة المساعدة التابعة للأمم المتحدة في العراق” (“اليونامي”) في 5 نوفمبر/تشرين الأول، بلغ عدد القتلى بين 25 أكتوبر/تشرين الأول و4 نوفمبر/تشرين الثاني 97 على الأقل في جميع أنحاء البلاد"، لافتا إلى أن "عدد القتلى بلغ 105 والجرحى 5,655 على الأقل خلال الفترة نفسها".

التحقيق طالب كلاً من الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وإيران بالتوقف عن تزويد وحدات الأمن المتورطة بالمزيد من الأسلحة.

 

 

 


اضافة تعليق


Top