آخر الأخبار
اعلان وفاة الرئيس الايراني رسميا تعليق سياسي عراقي على حادثة اختفاء الرئيس الايراني: كل شيء وارد بينها الفعل المدبر تركيا تعلن نيتها ارسال "مروحية مزودة بنواظير ليلية" للمساعدة في البحث عن رئيسي معمل "أسمنت السماوة" مصدر تلوث بيئي كبير لا أحد يستطيع إيقافه ! اوامر عليا بحسم تسمية القوة المكلفة بحماية اشهر ابار الغاز شرق العراق

إدارة ذي قار تكشف تفاصيل عرض روسي لاستثمار حقل نفطي

محليات | 7-02-2019, 08:40 |

+A -A

بغداد اليوم- ذي قار

اعلن محافظ ذي قار يحيى الناصري، الخميس، تفاصيل عرض روسي لاستثمار حقل نفطي، مبينا ان الشركات الروسية تعمل بخطوات جدية لاستثمار حقل ابو عمود شمالي المحافظة.

وقال الناصري، في بيان تلقته "بغداد اليوم"، إن "الحكومة المحليةعقدت اجتماعا في بغداد مع مجموعة من الشركات الروسية العاملة في مجالات عدة وتراسها مستشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومن ابرزها الشركات النفطية التي تعمل بخطوات جدية للاستثمار في حقول ذي قار".

واضاف، ان "الشركات الروسية قدمت رؤيتها للملف النفطي بعد اجتماعها مع رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي وبالتنسيق مع وزارة النفط للمرحلة الاولى للاستثمار  في حقل ابو عمود شمالي ذي قار وبطاقة انتاجية ستبلغ 150 الف برميل وبما يضمن مضاعفة الطاقة الانتاجية لذي قار خلال فترة وجيزة".

وبين الناصري ان "الحكومة المحلية اكدت على تقديم كافة التسهيلات للشركات النفطية الروسية والخطوات الاولية لتسليم موقع الحقل وتراخيص الدخول للعاملين في الشركات".

يذكر ان حقل "ابو عمود" الذي يعد من حقول ذي قار الرئيسية الخمسة، وتبلغ مساحته 208 كيلو متر مربع يقع شمال شرقي ذي قار، تم استكشف في سبعينات القرن الماضي وتم حفر اول بئر نفطي فيه بعد اكمال المسوحات الاولية في عام 1980 ويبلغ احتياطيه المؤكد حوالي 2 مليار برميل.

وتمتلك محافظة ذي قار، احتياطيا نفطيا مؤكدا يقدر بقرابة 20 مليار برميل ضمن خمسة حقول نفطية ابرزها حقل صبة وحقل الناصرية الكبير بمنطقة كطيعة (30 كم شمال غربي الناصرية) الذي من المتوقع أن ينتج 300 ألف برميل يوميا، مع قدرته انتاج مليون برميل بعد اكتمال تأهيله، وحقل الغراف (80 كم شمالي الناصرية) الذي يقدر المعنيون بالشؤون النفطية ارتفاع إنتاجه الى 230 ألف برميل يوميا، وكذلك حقل أبو عمود الذي يقدر إنتاجه في حال تشغيله أو استثماره بـ 110 آلاف برميل.

ويعود تاريخ انتاج النفط في ذي قار الى عام 2007 حيث تمت المباشرة بالمرحلة الأولى من تطوير حقل نفط الناصرية مطلع العام المذكور وبطاقة إنتاجية أولية تقدر بـ 12 الف برميل يوميا.