آخر الأخبار
ضربة رد الاعتبار.. كشف خفايا ليلة قصف إسرائيل: غيرت موازين القوى في الشرق الأوسط الحكيم والخزعلي يؤكدان دعمهما للحكومة في مسارها التفاوضي لإنهاء ملف التحالف بالوثيقة.. لجنة تحقيقية لتحديد ومحاسبة الجهة المسؤولة عن انهيار جسر الفلوجة الحديدي خبير عسكري لبناني يتحدث لـ"بغداد اليوم" عن طبيعة الرد الاسرائيلي المتوقع على إيران لجنة برلمانية: زيارة السوداني ستكون لها نتائج ايجابية على الواقع العراقي قريبا

بشائر السماء تزيح خطر الجفاف في ديالى.. الموارد تطمئن: القلق قد زال

محليات | 19-03-2023, 15:37 |

+A -A

بغداد اليوم - ديالى 

طمأنت مديرية الموارد المائية في ديالى، اليوم الاحد، بزوال قلق الجفاف في حوض العظيم شمال المحافظة بعد موجة أمطار آذار.

وقال مدير الدائرة، مهند المعموري لـ(بغداد اليوم)، أن "موجة الامطار أسهمت خلال شهر اذار الجاري في تعزيز خزين بحيرة سد العظيم(75كم شمال بعقوبة) بشكل جيد ورفع مستوى الخزين الى اكثر من 470 مليون م3 ما اسهم في زوال القلق من الجفاف".

وأضاف المعموري، أن "زيادة خزين بحيرة سد العظيم ترجع بالفائدة على ادامة الخطة الزراعية لمناطق تقع على ضفتي نهر العظيم بين ديالى وصلاح الدين، وتعزيز نهر دجلة عند الضرورة في مواسم الجفاف لأنه يعد رافدا مهما".

واشار ألى ان" الخزين المائي في بحيرة سد العظيم ستجعلنا مطمأنين على عدم حصول اي ازمة مياه سواء للسقي او الاسالة في هذه المناطق الى الموسم المقبل وهذا ما سيبدد قلق المزارعين في حوض العظيم".

من جانبه، كشف قائممقام قضاء مندلي، مازن الخزاعي، يوم أمس السبت، عن تدفق 20مليون م3 من مياه السيول على مدن الحدود شرق محافظة ديالى خلال 72 ساعة.

وقال الخزاعي لـ(بغداد اليوم)، إن "أكثر من 20 مليون م م3 من مياه السيول تدفقت في وديان حدودية في محيط مدن شرق ديالى ومنها قضاء مندلي (90كم شرق بعقوبة)، في الساعات 72 الماضية ضمن ما يعرف بالموجة المطرية الرابعة".

وأضاف، أن "نصف كمية المياه تم الاستفادة منها خلال ارواء الاراضي والبساتين الزراعية، والنصف الاخر توجه صوب وديان تقع بين ديالى وواسط"، لافتا إلى أن "الهدر في مياه السيول الموسمية كبير ما يستدعي اعادة النظر في بناء سد عملاق قادر على توجيه مسارات الوديان لخزن مياه السيول".

وأشار الخزاعي، إلى أن "السيول تغذي المياه الجوفية التي تشكل شريان الحياة في مدن وقرى الحدود وتساعد في تجديد نشاطها وترفع من مستوى المياه الذي انخفض بنحو 4 متر بسبب ازمة الجفاف التي استمرت أشهر طويلة".