آخر الأخبار
بغداد وطهران نحو تفعيل اللجنة الاقتصادية المشتركة وتعزيز التعاون الامني احصائية "صادمة" لأعداد القتلى منذ اندلاع الاحتجاجات في إيران "وصمة العار" تدفع الصحة العالمية لتغيير اسم "جدري القرود" شاهد.. مراسم استقبال رئيس الوزراء العراقي في العاصمة طهران (صور) اعتقال 9 من تجار المخدرات في ثلاث محافظات عراقية

البيت الأبيض: قرار أوبك بلس خفض الإنتاج كان خطأ ويصب في مصلحة روسيا الخاصة

عربي ودولي | 5-10-2022, 20:26 |

+A -A

بغداد اليوم-متابعة

عرب الرئيس الأميركي جو بايدن عن خيبة أمله إزاء قرار تحالف أوبك بلس خفض إنتاج النفط، وأكد أن إدارته ستسعى لتقليص سيطرة التحالف على أسعار الطاقة، وفقا لبيان أصدره البيت الأبيض.

 

ووصف البيان قرار أوبك بلس بأنه "قصير النظر"، وقال إن القرار -الذي يعد أكبر خفض لإنتاج النفط منذ جائحة كوفيد-19- سيضر البلدان التي "تترنح أصلا" تحت وطأة أسعار النفط المرتفعة في ظل اقتصاد عالمي يعان بدوره من "التأثير السلبي" للهجوم الروسي على أوكرانيا، وفقا للبيان.

 

ورأى البيت الأبيض أن القرار "الخاطئ" يصب في مصلحة روسيا الخاصة، وقال "من الواضح أن أوبك بلس تتحالف مع روسيا".

 

وأضاف أنه "في ضوء قرار اليوم، ستتشاور إدارة بايدن مع الكونغرس حول أدوات وآليات إضافية لتقليص سيطرة تحالف الدول المنتجة للنفط على أسعار الطاقة".

 

في المقابل، وصف ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي القرار الذي اتخذه تحالف أوبك بلس خلال اجتماعه في فيينا اليوم الأربعاء، بأنه "غير مسبوق"، وعزاه إلى الحاجة لتحقيق التوازن في سوق النفط.

 

وحذر نوفاك -في تصريحات أدلى بها للتلفزيون الرسمي- من أن التوجه لفرض سقف لسعر النفط الروسي –وهي خطوة اقترحها الاتحاد الأوروبي ضمن عقوبات جديدة مزمعة على موسكو- سيكون له أثر ضار على الأسواق العالمية.

وقد تجاهل تحالف أوبك بلس –الذي يضم أعضاء منظمة أوبك وشركاءهم ومن بينهم روسيا- مناشدات البيت الأبيض لمواصلة ضخ إمدادات النفط، وقرر خفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا، وهو أكبر خفض منذ تفشي كوفيد-19 في عام 2020.

 

وقد تؤدي هذه الخطوة إلى ارتفاع أسعار النفط الخام، وهو ما يخشى محللون أن يزيد معدلات التضخم التي وصلت إلى مستويات قياسية منذ عقود في العديد من البلدان.

 

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن هذه الخطوة قد تعطي دعما لروسيا قبل حظر الاتحاد الأوروبي لمعظم صادراته من نفطها في وقت لاحق من هذا العام، ومحاولة مجموعة الدول السبع لكبح جماح أسعار النفط.

 

وارتفعت أسعار النفط الخام في الأسواق العالمية عقب إعلان قرار أوبك بلس، ليتجاوز سعر خام برنت القياسي 93 دولارا للبرميل.