آخر الأخبار
صحيفة بيلد: بايرن ميونخ قد يعاقب الحارس مانويل نوير البنك المركزي يرسل كتابا رسميا للمصارف بسعر الصرف الجديد (وثيقة) المركزي يخصص خطاً ساخناً لاستقبال شكاوى المواطنين واستفساراتهم بشأن الدولار تحذير عراقي من تسريبات خطيرة لهروب "قيادات داعشية" في سوريا هزة ارضية ارتدادية جديدة في تركيا

صحيفة: حكومة هولندا تدعو إلى الاستحمام بخمس دقائق

اقتصاد | 12-09-2022, 09:18 |

+A -A

بغداد اليوم- متابعة

قالت صحيفة وول ستريت جورنال، إن الحكومة الهولندية أطلقت حملة تهدف إلى تقليص مدة الاستحمام لخمس دقائق فقط، لكن هذا الأمر لا يحظى بتأييد كافة السكان.

وذكرت الصحيفة، أن كارلا جنرالال، وهي من سكان نوردفيك، اعتادت الاستحمام بالماء الساخن لمدة 15 دقيقة، لكن صديقها، الذي يستحم بالماء البارد خلال دقيقة ونصف، لا يفهم مثل هذا الإسراف، ولهذا السبب اشترى لها جهاز توقيت رملي مدته 5 دقائق.

ووفقا للصحيفة، تحاول الحكومة الهولندية الآن، إقناع هذه السيدة ومن هم على غرارها بالتوفير خلال استخدام المياه الساخنة.

وفي حديث مع الصحيفة، لاحظت كارلا جنرالال، البالغة من العمر 37 عاما، أن ارتفاع قيمة فواتير الطاقة والنقص المحتمل كان محفزا لها بدرجة كافية. وقالت: "الآن أستحم خلال خمس دقائق .وفقط مرة واحدة في الشهر".

تؤكد الصحيفة، أن السلطات المحلية في إحدى المقاطعات الشمالية الشرقية من هولندا، وزعت على السكان أجهزة التوقيت المذكورة أعلاه، لتحفيزهم على توفير المياه الساخنة.

من جانبها، قالت ثيا ديركس وهي صحفية موسيقية تقيم في أمستردام، إنها حاولت دائما الحد من استهلاكها للطاقة، لذلك تستحم فقط مرة واحدة في الأسبوع ولا يستغرق ذلك أكثر من 5 دقائق. وذكرت هذه السيدة البالغة من العمر 58 عاما، أنها تستخدم دراجة هوائية في تنقلاتها.

في الوقت نفسه، أشار العالم رينت جان رينيس، الذي تستخدمه الحكومة كمستشار في عملية  إقناع المواطنين بتوفير الطاقة، إلى أن السكان يحبون توفير المال والاهتمام بالبيئة، لكنهم ينظرون بارتياب إلى طلبات الحكومة، وعادة لا يقدمون تضحيات شخصية دون سبب وجيه.

وقالت الصحيفة: "بالنسبة للكثيرين، يبقى الحمام مكانا مقدسا". على سبيل المثال، فريزلاند مينديرت وهو طالب يبلغ من العمر 23 عاما يهتم بالمناخ، لذلك يختار عادة القطار في تنقلاته، لكنه رغم ذلك يرفض بتاتا تقليص فترة الاستحمام المعتادة بالنسبة له. وهو يؤكد أنه من أجل تقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري، ينبغي تقليل استهلاك الطاقة "في قطاعات الصناعات الرئيسية".