آخر الأخبار
قائد في الحرس الثوري: كردستان العراق سيدفع الثمن حين نواجه الأميركيين لجنة العلاقات الخارجية تتوعد بملاحقة الجوازات الدبلوماسية وسحبها من "غير المستحقين" البرازيل ترافق سويسرا إلى دور ثمن النهائي الحرس الثوري يسلّم كردستان قائمة بالمطلوبين "على وجه السرعة" استعدادًا لزيارة السوداني.. صلاح الدين "تسابق الزمن" بحملة إعمار في وقت متأخر من الليل

الآن.. متظاهرو الإطار يتجمعون قرب الجسر المعلق ببغداد (فيديو)

محليات | 12-08-2022, 14:54 |

+A -A

بغداد اليوم- بغداد

بدأ عدد من المتظاهرين، مساء اليوم الجمعة، بالتوافد قرب بوابة الجسر المعلق المؤدي للمنطقة الخضراء وسط بغداد.

واظهر فيديو حصلت عليه (بغداد اليوم)، اعداد من المتظاهرين الحاضرين ضمن تظاهرات "دعم الشرعية وحماية مؤسسات الدولة"، قرب الجسر المعلق المؤدي للمنطقة الخضراء.

وكانت اللجنة التنظيمية للتظاهرات قد حددت يوم امس الساعة الخامسة عصرا للتظاهر في هذا المكان.

وفي وقت سابق من اليوم، وجه زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، رسالة إلى متظاهري "الإطار التنسيقي".

وقال الصدر في رسالته، وتابعتها (بغداد اليوم)، "إننا وجماهير الإطار لا نختلف على وجود الفساد واستشرائه في البلاد، وإن اختلفنا مع قياداته في ذلك".

وأضاف الصدر: "فإنّ فسطاط الإصلاح في تظاهراته إنما يتظاهر من أجلكم أيضًا يا جماهير الإطار.. فالعجب كل العجب من عدم مناصرتكم لنا من أجل إنقاذ الوطن الذي وقع أسير الاحتلال والإرهاب والفساد".

وتابع: "إذن فلتكن تظاهراتكم نصرة للإصلاح لا نصرة لهيبة الدولة والحكومات التي توالت على العراق بلا أي فائدة ترجى".

ووجه الصدر سؤالًا لجماهير الإطار: "ألا تريدون كرامتكم وحريتكم وأمنكم ولقمتكم وسلامتكم وصلاحكم كما نحن نطالب؟!"، مضيفًا "أيعقل أن لا تستلهموا من إمامكم الحسين الإصلاح وإسقاط دولة "يزيد" ولم يراع هيبتها"، مبينًا "فإن رفضتم ذلك، فأعلموا أنكم حينما تظاهرتم واعتصمتم على ما اسميتموه (تزوير الانتخابات) لم نحاول التظاهر والاعتصام تزامنًا معكم على الرغم من قدرتنا على ذلك".

وأوضح الصدر: "فإنّ قررتم التظاهر تزامنًا مع مظاهرات الإصلاح.. فلتكن مظاهراتكم سلمية ولتحافظوا على السلم الأهلي.. فالعراق أهم من كل المسميات، مضيفًا "وعمومًا، فإنّ أيدينا ممدودة لكم يا جماهير الإطار دون قياداته".

وخاطب الصدر جماهير الإطار قائلًا: "لنحاول إصلاح ما فسد سيرًا على نهج الإمام الحسين ونهج مرجعنا الصدر"، مضيفًا "وإن رفضتم.. فنحن ماضون بالإصلاح طاعة لله وحبًا بسيد الإصلاح وحبًا بالوطن".