مدير عام صحة النجف يحذر مواطنيها: نحن في ذروة العدوى.. المرحلة الأصعب بدأت الأن

تخطي بعد :
محليات 2020/03/26 16:10 579 المحرر:ht
   

بغداد اليوم- النجف

وجه مدير عام دائرة صحة النجف د. رضوان الكندي ، الخميس 26-3-2020 رسالة الى مواطينها أشار فيها الى ان المرحلة الأصعب في مواجهة كورونا بدأت فعلياً في المحافظة.

وذكر الكندي في منشور على صفحته بـ"فيسبوك"، قائلا :"نحن وانتم الان في ذروة العدوى، عليكم ان لا تتركوا منازلكم ولا تلتقون بأي شخص مهما كان، الاصعب هو ما نمر به الآن، الفايروس ينهي فترة حضانته، لذلك اسمعوا ما نقول ولو لمرة واحدة".

واضاف أن "الحذر الشديد مهم جدا وحاسم جدا ليس للأفراد بل للمجتمع بأجمعه"، مردفا :"فينا من الآلام ما يكفينا، اعتنوا بأنفسكم بأولادكم وبأرحامكم تواصلوا من خلال وسائل التواصل ولا تتزاوروا ".

واشار إلى أن "كل المصابين ستظهر عليهم أعراض المرض ونعدكم بأننا سنكون بمنتهى الشفافية معكم وعليكم".

واردف الكندي أن "ايطاليا حلت بها الكارثة لأنهم كابروا واهملوا العدوى، فتذكروا ذلك".

وفي وقت سابق، اعلنت دائرة صحة محافظة النجف، الخميس (26 آذار 2020)،  تسجيلها خمس اصابات جديدة بفايروس كورونا المستجد في المحافظة.

وقالت الدائرة في بيان تلقته (بغداد اليوم)، إن "الحالات الـ5 تم فحصها في مختبر الصحة العامة المركزي"،  مبينا انه "اجرى 50 فحصا  لحالات مشتبه بها  وتبين من خلال الفحوصات ان خمسا  منها حاملة للفايروس لاشخاص من مناطق مختلفة من المحافظة اثنان منهم تربطهم صلة قرابة وواحد لديه تاريخ سفر الى سوريا وحالتين ليس لهما تلامس او سفر حسب ادعاؤهما".

وأضاف البيان أن "الدائرة اتخذت جميع الاجراءات مع المصابين والملامسين لهم "، داعيا "جميع المواطنين للالتزام بالتعليمات الوقائية  لحماية النفس والمجتمع ومن ذلك الالتزام بحظر التجوال الا للحالات الضرورية جدا مع غسل اليدين باستمرار ومراجعة المؤسسات الصحية عند الشعور بأعراض المرض ".

وكان مدير عام صحة محافظة النجف رضوان الكندي، أعلن أمس الاربعاء، تسجيل 4 اصابات جديدة بكورونا في المحافظة، فيما حذر من وقوع ’’كارثة’’ محتملة.

وقال الكندي في بيان، "اننا سجلنا هذا اليوم اربع اصابات بفايروس كورونا احداها لطفل ذو اربعة اشهر واصابتين لشخصين لا ملامسين ولا وافدين وهو خطر كبير، فيما يعنيه ان الفايروس بات موجودا في بيئتنا والحل الامثل للوقاية منه هو البقاء في البيوت".

ودعا الى "الالتزام بإجراءات وتوجيهات خلية الازمة وان تكونوا عونا لأخوتكم في الصحة والاجهزه الامنية الذين يدعونكم للبقاء في بيوتكم وينزلون للشوارع ليكونوا  خطا اولا في الدفاع عنكم وسيكونون اكثر سعادة لو انكم تعاونتم معهم ونفذتم توصياتهم".

وأضاف، "كما أود اطلاعكم ومن خلال الاحصائيات المسجلة لدينا ان الاصابات تتركز في المناطق المؤشرة لدينا بقلة الالتزام بإجراءات حظر التجوال مايدعونا للتأكيد على كبار ووجهاء القوم في هذه المناطق لأخذ دورهم في مثل هذه الظروف الصعبة وكبح من يريد ان يتسبب بكارثة لأبناء منطقته دون علم ولا دراية وعلى الجميع ان  يتعض بما حدث في دول اخرى استهانت بالحالة وحدث معها مالا يحمد عقباه لاأريد ان اخيفكم ولكن واجبي  ومسؤوليتي تلزمني ان اضعكم في الحقيقة كما هي".


اضافة تعليق


Top