نائب: غالبية القوى السنية مع تمرير كابينة علاوي والكتل الشيعية تسعى لتمريرها وفق هذا المبدأ

تخطي بعد :
سياسة 2020/02/14 21:29 842 المحرر:am
   

بغداد اليوم-متابعة

أكد النائب عن تحالف سائرون، حسن جلال الكناني، الخميس (13 شباط 2020)، أن أكثر من 70 % من القوى السنية مع تمرير الكابينة الحكومية في حال قدمها رئيس مجلس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي الى البرلمان.

وقال الكناني في تصريح صحفي، إن "رئيس مجلس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي سينتهي من تشكيل حكومته الأسبوع المقبل"، لافتا إلى أن "القوى الشيعية تسعى لتمرير حكومة علاوي في مجلس النواب وفق مبدأ الأغلبية النيابية وليس التوافق السياسي".

وطالب الكناني "الكتل السياسية بإعادة زرع الثقة مع الجماهير، عبر الابتعاد عن مبدأ المكاسب والمحاصصة في تقسيم الوزارات"، مشيرا إلى أن "الجهات السياسية معنية بتشكيل حكومة مهنية مستقلة بعيدة عن الأحزاب".

وأضاف، أن "أكثر من 70% من القوى السنية مع تمرير الكابينة الحكومية حال عرضها في مجلس النواب"، مبينا ان "دعم الكتل الشيعية لرئيس مجلس الوزراء المكلف مشروط بتقديم حكومة مستقلة".

وكان النائب المستقل باسم خشان، قد أكد، الاربعاء (12 شباط 2020)، أن القوى الكردية فرضت على رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي وزيرين بالحكومة الحالية لإعادة تكليفهم في حكومته الانتقالية المقبلة، فيما تحدث عن مطالب القوى الشيعية والسنية.

وقال خشان في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "الكرد فرضوا على علاوي احتفاظهم بحقيبتي المالية والاسكان والبلديات وبنفس الوزيرين الحاليين فؤاد حسين وبنكين ريكاني في حكومة رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي وهم يضغطون بهذا الاتجاه، كما تفرض قوى سنية من خلال قيادات متعددة ضغوطا".

وأضاف، أن "الحديث عن قدرة علاوي على تشكيل حكومة تضم شخصيات مستقلة وتكنوقراط بعيد عن الواقع"، مبينا أن "الحقيقة تشير الى ان علاوي سيخضع لإرادة تلك القوى والتكتلات السياسية من اجل نيل منصب رئاسة الوزراء".

وأشار خشان الى أن "علاوي سيقول انه جاء بأسماء مستقلة ولكنها في الحقيقة اسماء قوى سياسية فرضتها عليه"، لافتا الى ان "القوى الشيعية ستقول انها لن ترشح اية شخصية لأية حقيبة وزارية، لكن الحقيقة انها ستفرض اسماء معينة للحقائب الوزارية".


اضافة تعليق


Top