الجبوري يحذر من ضربات ’’مجهولة’’ ضد المصالح الاميركية بالعراق رداً على قصف معسكرات الحشد

تخطي بعد :
أمن 2019/08/13 10:14 2615
   

بغداد اليوم - بغداد

حذر القيادي في الحشد الشعبي يزن الجبوري ، الثلاثاء 13 اب 2019، من ضربات وصفها بالـ’’مجهولة’’ ضد المصالح الاميركية في العراق رداً على قصف معسكرات الحشد الشعبي.

وقال الجبوري في تغريدة على حسابه بموقع ( تويتر ) "اذا كانت الولايات المتحدة غير قادرة على السيطرة على (الجهة المجهولة) التي تقوم بتسديد ضربات عسكرية ضد معسكرات الحشد فلا يجب ان يتوقعون من الحشد السيطرة على (جهة مجهولة) قد تقوم بتسديد ضربات ضد المصالح الامريكية، الطرفان يستطيعان لعب نفس اللعبة".

وأكد عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان، كريم عليوي، الأحد 4 اب 2019، أن طائرات إسرائيلية هي من تسببت بالانفجارات التي حدثت في معسكر الشهداء شرق صلاح الدين اثر تنفيذيها ضربات جوية.

 وقال كريم عليوي، خلال برنامج "وجهة نظر" الذي يقدمه الدكتور نبيل جاسم على قناة "دجلة" وتابعته (بغداد اليوم)، إن "معسكر الحشد الشعبي في آمرلي استهدف بقصف من قبل طائرات إسرائيلية"، مبيناً أن "نفي استهداف معسكر الحشد من قبل إسرائيل غير صحيح، وجاء بضغوط من قبل السفارة الأميركية في بغداد".

وأضاف عليوي، أن "السفارة الأميركية ليس من مصلحتها أن تتبنى الحكومة العراقية المعلومات التي تؤكد أن طائرات أميركية أو إسرائيلية قصفت معسكر الشهداء، لأن ذلك سينعكس سلباً عليها".

وتابع عضو لجنة الأمن والدفاع، أن "الحكومة العراقية في الوقت الحاضر تتنازل عن هكذا معلومات بضغط من الإدارة الأميركية، التي قد تؤدي إلى تشنج في الداخل العراقي، خاصة وأن المنطقة تقترب من معركة بين إيران وواشنطن، في ظل التصعيد الأخير بينها".

وأشار إلى أن "الاعلام العالمي والعراقي يؤكد قصف إسرائيل لمعسكر الحشد الشعبي في آمرلي، لكن الحكومة العراقية ليست من مصلحتها تبني تلك المعلومات".

وكانت لجنة التحقيق المركزية المرسلة من هيأة الحشد الشعبي، قد أعلنت الأحد (21 تموز 2019) نتائج التحقيق بحادثة قصف معسكر الشهداء التابع للهيأة، قرب مدينة آمرلي.

وأكد تقرير اللجنة المتخصصة بحسب بيان لهيأة الحشد تلقت (بغداد اليوم) نسخة منه، أن "التحقيقات التي أُجريت قد أثبتت أن الانفجار لم يكن استهدافا عسكريا نتيجة طائرة مسيرة او صاروخ موجه إنما كان مجرد حريق لوقود صلبة نتيجة خلل داخلي".

وأشار التقرير، إلى أن "الحادث لم يسفر عن وقوع قتلى في صفوف قوات الحشد الشعبي".

وكانت خلية الإعلام الأمني، قد أعلنت الجمعة (19 تموز 2019) تعرض معسكر الشهداء التابع للحشد الشعبي، في منطقة آمرلي بمحافظة صلاح الدين، لقصف بواسطة طائرة مسيّرة مجهولة.

وذكرت الخلية، في بيان، أنّ "معسكر الشهداء في منطقة آمرلي، التابع للواء الـ16 بالحشد الشعبي، تعرّض فجر الجمعة في تمام الساعة الواحدة وخمسين دقيقة (توقيت محلي)، إلى قصف بقنبلة ألقتها طائرة مسيرة، مما أدى إلى جرح شخصين".

وكان رئيس الوزراء ، عادل عبد المهدي، قد نفى تورط جهة خارجية في الهجوم على المعسكر التابع للحشد الشعبي في منطقة آمرلي، فيما أكد أن حادثة المعسكر في صلاح الدين "تم تضخيمها ولم تشهد سقوط الكثير من الضحايا". 


اضافة تعليق


Top