earthlinktele

حزب بارزاني يكشف حقيقة انتشار الحشد على حدود كردستان تزامنًا مع أزمة واشنطن وطهران

تخطي بعد :
سياسة 2019/05/15 21:00 1908 المحرر:ms
   

بغداد اليوم- كردستان

اكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، الاربعاء، عدم وجود قوات الحشد الشعبي في مدن اقليم كردستان، وذلك على خلفية انباء تحدثت عن انتشار قوات الحشد عقب التوتر القائم في المنطقة بين إيران واميركا.

وقال عضو الحزب مهدي عبد الكريم، في تصريح خاص لـ"بغداد اليوم"، إن "ايران على اهب الاستعداد لأي طارئ وهجوم اميركي او تصعيد على حدودها، وخاصة من جهة العراق، وهذا من حقها"، مشيرا الى انه "لايوجد اي تعاون بين ايران وبين اقليم كردستان".

وأضاف عبد الكريم، أن"موقف اقليم كردستان من ازمة إيران والولايات المتحدة الاميركية من موقف العراق، ولاتوجد نية شن اي هجمة عن طريق اقليم كردستان على الدول المجاورة او إيران وهذا قرار نهائي".

وعلق عبد الكريم على انباء تحشيد قوات ايرانية بمساندة الحشد الشعبي على حدود اقليم كردستان، بالقول، ان "قوات الحشد الشعبي غير موجودة بالاساس في اقليم كردستان وماذكر ليس له اساس من الصحة".

وتشهد المنطقة توترات بين إيران والولايات المتحدة على خلفية انسحاب طهران من الاتفاق النووي، وفرض العقوبات عليها من قبل واشنطن.

وطالبت وزارة الخارجية الامريكية، الأربعاء (15 أيار 2019) موظفيها "غير الضروريين" المتواجدين في العراق، بمغادرته، وذلك بعد ساعات من اعلان التحالف الدولي رفع حالة التأهب في العراق الى الدرجة القصوى.

ونقلت وسائل اعلام دولية، عن الخارجية الامريكية، أنها "تدعو الموظفين الاميركان غير الأساسيين في العراق، إلى مغادرته".

وكانت وسائل اعلام قد أفادت، فجر الأربعاء (15 أيار 2019)، بأن قوات التحالف الدولي ضد داعش، رفعت حالة التأهب في العراق، الى الدرجة القصوى، بعد رصد تهديدات للقواعد الأمريكية في العراق.

وفي وقت سابق من اليوم، أصدرت السفارة الامريكية في بغداد، توضيحا حول طبيعة قرار واشنطن سحب الموظفين غير الأساسيين من العراق.

وذكرت السفارة في بيان لها، أن "وزارة الخارجية الأمريكية أصدرت أمراً بسحب موظفي الحكومة الأمريكية غير الأساسيين من العراق، سواء العاملين في السفارة الأمريكية في بغداد أو في القنصلية الأمريكية في أربيل".

وأضافت: "كما وسيتم تعليق الخدمات الاعتيادية لإصدار التأشيرة مؤقتاً في بغداد واربيل"، مبينة أن "لدى الحكومة الأمريكية قدرة محدودة على توفير خدمات الطوارئ للمواطنين الأمريكيين في العراق".

واشارت الى انه "يمكن الحصول على معلومات إضافية على موقع السفارة الأمريكية في قسم خدمات مواطني الولايات المتحدة".


اضافة تعليق


Top