اتحاد الكرة الاماراتي يعجز عن دفع مستحقات مارفيك بسبب ازدواجية المناصب


  • 730
  • رياضة
  • 2019/04/11 05:39

بغداد اليوم - متابعة

على الرغم من توقيعه عقدًا رسميًا مع الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، ينص على توليه مهمة تدريب المنتخب الإماراتي الأول لكرة القدم، إلا أن الهولندي بيرت فان مارفيك لم يحصل حتى الآن على مستحقاته المالية المنصوص عليها في العقد.

وكشفت صحيفة "الخليج" الإماراتية، اليوم الخميس، عن أن "الاتحاد الإماراتي لكرة القدم لم يقم حتى الساعة بصرف المستحقات الخاصة لبيرت فان مارفيك، مدرب "الأبيض"، وجهازه المساعد".

وكان الاتحاد الإماراتي قد أتم التعاقد مع المدرب الهولندي في شهر آذار الماضي، إلا أنه لم يصرف له بعد مستحقاته المتعلقة بمقدّم العقد.

وأكدت "الخليج" أن" أزمةً تلوح في الأفق بسبب توقف الدعم المالي من الهيئة العامة للرياضة لاتحاد كرة القدم الإماراتي".

وأوضحت أنه " للشهر الثالث على التوالي، تتمسك هيئة الرياضة بقرارها بعدم دفع مستحقات الاتحاد بسبب قضية ازدواجية المناصب لأعضاء الاتحاد، والذين يشغلون كذلك مناصب في أنديتهم المحلية".

أما على الجانب الآخر، يرفض أعضاء الاتحاد قرار الهيئة العامة بسبب قانونية تواجدهم في مجلس الاتحاد، بالإضافة إلى أنديتهم، وذلك وفقًا لما تنص عليه لوائح الاتحاد المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

ووسط هذا الجدل القانوني، يقف المنتخب الإماراتي حائرًا، حيث من المحتمل أن يتراجع المدرب الهولندي عن إكمال مهمته مع منتخب الإمارات إذا ما استمرت أزمة عدم حصوله على مستحقاته المالية مع جهازه المعاون.

ووافق فان مارفيك على قيادة المنتخب الإماراتي بعدما رحب بالبنود والشروط الواردة في العقد الإماراتي، مفضلًا العرض الإماراتي على عروض تدريبية خليجية مغرية للغاية من الناحية المالية.

ومن بين أبرز الشروط والبنود الخاصة بالتعاقد، فتتعلق بتوقيع عقد يمتد لثلاث سنوات، شريطة أن يتم تجديده تلقائيًا بعد تحديد أهداف مرحلية كل عام، يتم تحقيقها وتقييمها، والوقوف على إيجابيات وسلبيات المرحلة، حيث سيكون أول الأهداف التي سيتكلف بها مارفيك هو التأهل في صدارة المجموعة بالمرحلة الثانية من مشوار التصفيات المؤهلة للمونديال.

كما سيتولى مارفيك بنفسه المتابعة الدقيقة للمنتخب الأولمبي والإشراف عليه، حيث إن عملية الإحلال والتجديد ستعتمد في المقام الأول على دمج ثلاثة أجيال في صفوف المنتخب، هم" الجيل الصاعد من المنتخبين الأولمبي والشباب، وجيل لاعبي الوسط، الممثل في اللاعبين الصغار الذين تم تقديمهم لتشكيلة الأبيض مؤخرًا، والجيل القديم، وهي الأسماء المعروفة من الدوليين الكبار".

وكان فان مارفيك قد طالب الاتحاد الإماراتي بضرورة ترتيب معسكرين لـ"الأبيض" في أوروبا خلال الصيف المقبل، وتحديدًا خلال أواخر تموز وأواخر آب المقبل.

ويأتي المعسكران قبل أول مباراة رسمية للمنتخب في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 التي تنطلق رسميًا في ايلول المقبل بالمرحلة الأولى منها.

 




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©