التاسع من نيسان.. يوم فرح أم نكسة وضعف للدولة؟ (فيديو)


  • 1,465
  • بالفيديو
  • 2019/04/09 16:16
  • as

بغداد اليوم - البصرة

اختلفت اراء المواطنين حول يوم التاسع من نيسان بين من وصفه بالفرحة ويوم للحرية والاخر وصفه بالنكسة وضعف للدولة وانتشار الجماعات المسلحة.

وكان لمراسل (بغداد اليوم) جولة في محافظة البصرة التقى خلالها بالمواطنين لمعرفة ماذا يعني لهم يوم التاسع من نيسان الذي اختلف عليه الوصف خلال الفترة الماضية، فكان رأي البعض منه بانه يوم الفرح بالخلاص من النظام الدكتاتوري والتحول لنظام ديمقراطي، وان فرحتهم لا يمكن وصفها حين سقط نظام حزب البعث بقيادة صدام حسين، وطالبوا بجعله عيدا وطنيا للبلاد.

أما البعض الاخر من المواطنين فقد كانت وجهات نظرهم مغايرة حيث وصفوا يوم التاسع من نيسان بيوم الفرح الذي تحول ليوم مشؤوم بسبب المسؤولين الذين تولوا ادارة البلاد بعد 2003، بالاضافة الى ضعف الدولة وانتشار المجاميع المسلحة وهيمنة عصابة من السراق على نظام الحكم، وفقا لرأيهم.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

0 تعليقات

عبدي ميرزا

دولة كارتون،سيطرة المافيات على النفط، افلات امني،قتل في الشوارع،سرقة المال العام، انعدام في الخدمات، جوع،قذائف على الكتوف في الشوارع،فرق إيرانية للاغتيالات، ربع الأطفال يتامة، ،مكان دكتاتور واحد هناك العشرات، هروب الكفاءات، هجرة الاقليات، ظهور تسمية سني شيعي كوردي عربي مسيحي يزيدي صبي، فشل التعليم، تدمير البنية التحتية، انتشار الأوبئة، الرجوع ١٠٠ عام للوراء، فقدان العراق للمكانة الدولية، شنو المطلوب بعد؟ يمكن كافي بهذا الغدر. هذا هو العراق بعد صدام .

4/9/2019 10:40:44 PM


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©