النفط البرلمانية: اجابات مدير سومو كانت متخبطة والعراق يخسر 5 ملايين دولار شهريًا


  • 1,287
  • سياسة
  • 2019/01/22 08:17

بغداد اليوم _ بغداد

عد عضو لجنة النفط والطاقة والنيابية عدي عواد، اليوم الثلاثاء، إجابات مدير عام شركة سومو علاء الياسري وعدد من رؤساء الاقسام فيها، خلال إستضافتهم  في البرلمان بشأن الهدر في المال العام "متخبطة وغير دقيقة"، فيما إتهم وزير النفط ثامر الغضبان بـ"التغطية" على إدارة الشركة "الفاشلة".

وقال عواد في مؤتمر صحافي في مبنى البرلمان، وحضرته (بغداد اليوم)، إن "جميع المخالفات والادلة التي تثبت الهدر الكبير في المال العام بشركة سومو تم طرحها، خلال إستضافة مدير عام الشركة وعدد من رؤساء الاقسام فيها، اليوم"، مبينا ان "الاجابات كانت غير دقيقة ومتخبطة، وهي دليل على عدم وجود إنضباط وتخطيط في أعلى سلطة نفطية بالعراق، والمسؤولة عن تصدير 98% من صادرات العراق النفطية".

وأضاف عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، أن "خسائر العراق حُددت بسبب خلط النفط الاسود مع النفط الخام، وتقدر بـ8_9 مليون دولار شهريا، وكذلك تم تحديد خسائر نتيجة بيع نفط مصفى القيارة على أنه نفط اسود بدلا عن كونه نفط خام"، لافتا الى "خسارة 4_5 مليون دولار شهريا بسبب سوء الادارة والتخطيط".

ولفت عدي عواد، الى ان الاستضافة نتج عنها إتضاح "حجم الاهمال والتخبط الذي تعاني منه الشركة وشركة التسويق، التي من المفترض ان تكون بعيدة عن جميع المناكفات السياسية"، مشيرا الى أن "هنالك تغطية مباشرة من قبل وزير النفط الحالي (ثامر الغضبان) على هذه الادارة الفاشلة".

وتوعد عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، بأن "لجنته سوف تتخذ قرارا باقالة جميع المتورطين في سوء إدارة شركة سومو وشركة التسويق النفط العراقية".

 




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©