تحت إدارة الحلبوسي “المؤسفة”.. 26 جلسة برلمانية دون تمرير “تشريعات هامة”!


  • 1,086
  • سياسة
  • 2019/01/19 10:47

بغداد اليوم - بغداد

سجل رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا، "مؤشرًا سلبيًا" على عمل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، فيما وصف إدارة الحلبوسي للجلسات بـ "المؤسفة".

وقال كنا في حديث خص به (بغداد اليوم)، إن "تاخر البرلمان في حسم التشريعات المهمة بعد مضي 26 جلسة برلمانية مؤشر سلبي جدا على اداء رئيسه محمد الحلبوسي"، عادا أن "طريق ادارة الحلبوسي للجلسات مؤسفة للغاية".

واضاف رئيس كتلة الرافدين، ان "الكتل الكبيرة التي وعدت بمغادرة المحاصصة والمصالح الحزبية وتغليب المصلحة الوطنية، تتحمل جزءا من ذلك الاداء السلبي"، مبينا أن "التنافس من أجل المصالح الشخصية والحزبية ينعكس على أداء البرلمان سلبا".

وكان مجلس النواب قد استأنف، اليوم السبت (19 كانون الثاني 2019)، جلسته التي ابقاها مفتوحة منذ يوم الأربعاء الماضي، برئاسة محمد الحلبوسي ليناقش الفقرات المدرجة على جدول أعماله، ومنها قراءات اولى لمشاريع قوانين الكسب غير المشروع ومعالجة التجاوزات السكنية والمحكمة الاتحادية العليا.

ولم ينجح البرلمان حتى الان في إقرار الموازنة الاتحادية لعام 2019 بسبب الخلافات والتقاطعات السياسية، فيما لاتزال 3 وزارات في كابينة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، وهي الداخلية والدفاع والعدل شاغرة حتى الأن.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©