ناشطون من البصرة يوجهون نداء إستغاثة لترامب: أنت أملنا بالخلاص من المجاميع المسلحة!


  • 4,133
  • سياسة
  • 2019/01/18 13:22
  • ,

بغداد اليوم - البصرة

وجه ناشطون في محافظة البصرة، اليوم الجمعة، "نداء إستغاثة" الى الرئيس الاميركي دونالد ترامب لتوجيه الجيش الاميركي بالتدخل و"القضاء" على "العصابات المسلحة" التي تسرق نفط المحافظة وأغتالت متظاهرين وناشطين شاركوا في التظاهرات الاخيرة.

وفيما يلي نص النداء، المكتوب باللغتين العربية والانكليزية :

رسالة استغاثة من اهالي محافظة البصرة الى رئيس الولايات المتحدة الامريكية ترامب المحترم.

نحن ابناء محافظة البصرة نطالبك بأنقاذ محافظتنا البصرة من العصابات المسلحة الذين يسرقون نفط البصرة منذ سنة 2003 والى يومنا هذا ويرسلونه الى ايران والى الجهات الارهابية التي تمولهم بالاسلحة. لقد قمنا بالتظاهرات الكبيرة ضد هذه العصابات ولكن كان القمع والتعذيب والقتل والاغتيالات هو الرد علينا.

 نحن نفتقد الى ابسط وسائل العيش مثل الماء والكهرباء, نحن نطالب بالاصلاح والتعيينات للشباب العاطل عن العمل وكثير منهم الخريجين واصحاب الشهادات العليا ولكن المجاميع المسلحة يحتكرون التعيينات لصالحهم ولصالح احزابهم وعصاباتهم, انهم يقومون بقتل كل من يتفوه بكلمة ويقف ضدهم وانهم يتخذون من القصور الرئاسية الموجودة في محافظة البصرة مقراً لهم وهو مكان معروف لدى العراقيين, وفي التظاهرات الاخيرة قاموا بأطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين وقتلوا الكثير من الشباب العزل الابرياء الذين يطالبون بحقهم, وقاموا بأغتيال الناشطين المدنيين امام بيوتهم وفي الشوارع والاسواق.

فنرجوا من حضرتك يا ايها الرئيس التدخل السريع لانقاذنا من هذه العصابات المسلحة القذرة, نحن لدينا علم بان الجيش الامريكي قد دخل الى العراق ونحن نرحب بذلك كل الترحيب لاننا نعتقد بأن الجيش الامريكي له القدرة على انقاذ البصرة والعراق والعراقيين من هذه العصابات الفاسدة, نأمل ان تصلك هذه الرسالة وتستجيب لنا لانك انت الامل الوحيد الان لكل العراقيين. شكراً سيادة الرئيس.

شباب محافظة البصرة

وأحرق متظاهرون غاضبون، في وقت سابق من اليوم الجمعة، كرفانات للشرطة قرب بناية الحكومة المحلية وسط محافظة البصرة.

وتشهد محافظة البصرة تظاهرات شبه أسبوعية للمطالبة بحل مجلس البصرة وإقالة المحافظ وتقديمه للقضاء وتنصيب محافظ مستقل، وتقديم المحافظين والمسؤولين السابقين في البصرة الى القضاء، أضافة الى طرد العمالة الاجنبية غير الماهرة واستبدالها بالعراقية، فضلا عن حل مشكلة المياه ومحاسبة الفاسدين، ونزع السلاح وحصره بيد الدولة، والاسراع بتنفيذ وعد الحكومة السابقة بمنح البصرة 10 ألف درجة وظيفية.

وكانت المحافظة قد شهدت، الصيف الماضي، تظاهرات واسعة أحرق خلالها متظاهرون غاضبون مبنى الحكومة المحلية ومقار عدد من الاحزاب إضافة الى مبنى القنصلية الايرانية.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

0 تعليقات

Ibrahem

املنا فقط بهذه الخطوه وانشاء الله ينتهي كل فاسد وعميل لايران

1/19/2019 11:23:19 AM


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©