earthlinktele

الحشد الشعبي يتهم القوات الاميركية بالوقوف خلف تفجير القائم: هذه استراتيجيتها وأهدافها!

تخطي بعد :
سياسة 2019/01/11 21:01 1902 المحرر:bh
   

 بغداد اليوم _ بغداد

إتهم القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، الجمعة 11 كانون الثاني 2019، القوات الاميركية المتواجدة في العراق بـ"الوقوف" خلف التفجيرات الاخيرة بالمناطق المحررة ضمن "إستراتيجية الفوضى التي تتبعها لتبرير إنتشارها في البلاد وبناءها قواعد جديدة".

وقال المعموري لـ(بغداد اليوم)، ان "المدن المحررة تتمتع باجواء امنية جيدة رغم تسجيل بعض الخروقات"، مستدركا "لكن حصول إنفجارات بواسطة سيارات مفخخة مؤخرا وأخرها في القائم بالتزامن مع بدء الانسحاب الاميركي من سوريا يثير علامات إستفهام كثيرة".

وأضاف القيادي في الحشد الشعبي ان"امريكا تدرك جيدا بأن اعادة انتشارها في العراق يمر من خلال إستراتيجية الفوضى، لتبرير انتشارها وبناء قواعد جديدة"، عادا أن "إنفجاري تكريت والقائم هما بداية هذه الاستراتيجية".

وتساءل القيادي في الحشد الشعبي عن "سر الانفجارات في المناطق التي بدأت القوات الاميركية تنتشر فيها مؤخرا"، مشددا على "تورط واشنطن بدعم الارهاب وأن تنظيم داعش إحدى إجندتها، الامر الذي يستدعي موقفا وطنيا لإنقاذ الابرياء من الاجندة الخارجية التي تحاول رميهم مجددا في نار التطرف والارهاب".

وكانت سيارة مفخخة، قد انفجرت في سوق الحصيبة، بقضاء القائم في محافظة الانبار، صباح اليوم الجمعة، ما أسفر عن مقتل شخصين، واصابة 25 جريحا، بحسب ما أعلنته وزارة الصحة.

وكان مركز الاعلام الامني قد أعلن، 8 كانون الثاني الجاري، مقتل وإصابة 8 أشخاص جراء انفجار سيارة مفخخة أثناء تفتيشها في سيطرة الاقواس بمدينة تكريت في محافظة صلاح الدين، قبل أن يتهم النائب عن تحالف الفتح محمد البلدواي، القوات الاميركية بالوقوف خلف الانفجار.


اضافة تعليق


Top