قائمة المتمردين تُلطخ سمعة برشلونة في سوق الانتقالات


  • 616
  • رياضة
  • 2019/01/03 04:15

بغداد اليوم _ متابعة

تُشكل سياسة لجنة التعاقدات في نادي برشلونة الإسباني، لغزاً كبيراً بشأن تحركاتها المثيرة للجدل في سوق الانتقالات خلال المواسم الأخيرة، الأمر الذي جعل سُمعة الفريق الكتالوني تُلطخ بعدم المهنية في التعامل مع مختلف الأندية الأوروبية والعالمية.

وذكرت صحيفة "ABC" الإسبانية، أن أدريان رابيو هو آخر المنضمين إلى قائمة اللاعبين المتمردين على أنديتهم من أجل الانتقال إلى فريق برشلونة، خاصة وأن السنوات الأخيرة شهدت سلسلة من المفاوضات المثيرة للجدل بين إدارة البلاوجرانا وأبرز نجوم الكرة العالمية.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن "البداية كانت مع نيمار دا سيلفا حين كان لاعباً في صفوف سانتوس البرازيلي، حيث تغيب راقص السيليساو عن بعض الحصص التدريبية قبل بداية الموسم، من أجل إرغام إدارة فريقه على بيعه للنادي الكتالوني".

وأشارت الصحيفة المذكورة، الى أن "الأمر نفسه ينطبق على ماركو فيراتي الذي أثار ضجة كبيرة داخل جدران باريس سان جيرمان بانقطاعه عن بداية فترة الإعداد للفريق الفرنسي، وتزامن ذلك مع تصريح مثير للجدل لوكيله دوناتو دي كامبلي".

وصرح دي كامبلي حينها بأن "فيراتي يعامل مثل "السجين" في باريس سان جيرمان، كورقة ضغط على مسؤولي حديقة الأمراء لإقناعهم ببيع اللاعب الإيطالي للبلاوجرانا، إلا أن إدارة النادي الباريسي رفضت سياسة "لي الذراع" لتُجبر فيراتي على البقاء".

وأضافت الصحيفة ذائعة الصيت، أن "عثمان ديمبيلي كان بطلاً لحكاية مثيرة من مسلسل المفاوضات المثيرة بين برشلونة وبوروسيا دورتموند، حيث تمرد اللاعب الفرنسي على إدارة النادي الألماني وتوارى عن الأنظار وأغلق هاتفه المحمول".

ورفض ديمبيلي التواصل مع مسؤولي بوروسيا دورتموند، مفضلاً الغياب عن التدريبات والسفر إلى خارج ألمانيا حتى يُرغم فريقه على التخلص منه لصالح برشلونة، وهو ما حدث في الأخير بعد مماطلة كبيرة من أسود الفيستيفالي.

وحدث الأمر نفسه مع فيليب كوتينيو الذي تحجج بالمرض ليغيب عن تدريبات ومباريات ليفربول في بداية الموسم الماضي، الأمر الذي جعل المفاوضات بين الريدز وبرشلونة تمضي نحو طريق مسدود، قبل أن يقرر الفريق الكتالوني دفع المبلغ المطلوب للظفر بخدمات النجم البرازيلي قبل عام من الآن.

وفي الصيف الماضي، أعاد مالكوم دي أوليفيرا الملف المثير للجدل لإدارة التعاقدات بنادي برشلونة، فبعدما أعلن بوردو عن انتقال اللاعب البرازيلي إلى روما، وعقب البيان الرسمي للناديين بساعات قليلة، تلقى النجم الشاب أوامر من ناديه بعدم السفر إلى العاصمة الإيطالية.

ويُعزى السبب وراء فشل الصفقة إلى سعي برشلونة نحو الحصول على خدمات راقص السامبا، حيث تقدم بعرض مغرٍ قيمته 41 مليون يورو بخلاف الحوافز الإضافية، بينما توقف عرض روما عند 34 مليون يورو.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©