قيادي بالحشد يتهم ساسة في ديالى بالخيانة: يرعون مناطق متهمة بأيواء مسلحي داعش !


  • 1,582
  • سياسة
  • 2019/01/03 04:42

بغداد اليوم- ديالى

حذر القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، الخميس، 03 كانون الثاني، 2019،  من تكرار اخطاء ساسة ديالى المتعلقة بالملف الامني، فيما أكد ان هناك منهم من يدعم مناطق تأوي ارهابيين.

وقال المعموري في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "العامل الاكبر بكارثة انتكاسة حزيران 2014 في ديالى هي تدخل الساسة في الشؤون الامنية والضغط على قياداتها وكانت النتيجة ان مناطق ومدن كبيرة سقطت في قبضة داعش خلال ايام".

واضاف المعموري، أن "ساسة ديالى يرتكبون ذات الخطأ ويعودون للتدخل في الشان الامني هذه الايام بعدما نزفت القوات الامنية والحشد الشعبي  دماء غزيرة لتحرير المدن"، مؤكدا ان "دعم المناطق التي تأوي الارهابيين من قبل الساسة خيانة للبلاد ولدماء الشهداء".

واشار المعموري الى ان "اي محاولة تسيس لملف الامني في ديالى هي بمثابة دعم لداعش على الأرض"، مؤكدا أن "تكرار الخروقات الامنية في بعض المناطق دليل اخر على خطورة خلايا التنظيم التي يجب ان تجابه بقوة وحزم وان ياخذ القضاء مجراه في تعقب الداعمين لانهم اخطر من الارهاب ".




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©