الحرس الثوري يعلن التعرف على من خطط للهجوم على القنصلية الايرانية بالبصرة

سياسة 2018/09/12 08:56 8261 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- متابعة 

أكد الحرس الثوري الايراني، الأربعاء (12 أيلول 2018)، أن طهران تعرف من خطط للهجوم على القنصلية الإيرانية في محافظة البصرة العراقية، وسيتم الاعلان عن تفاصيل الحدث قريبا.

ونقلت وكالة "تسنيم" الايرانية عن قائد قوات محمد رسول الله، التابعة للحرس، العميد محمد رضا يزدي، أن "الحدث الذي وقع في البصرة لا شك انه لم يترك اي أثر على العلاقة العاطفية والتاريخية والاقليمية بين شعبي إيران والعراق ونعرف من أين منشأه ومن أين تم التخطيط له وان شاء الله فان الشعب الإيراني والعراقي سيعرفان تفاصيل هذا الحدث قريبا".

وفي رده على الحظر الذي فرضته أمريكا على إيران بعد انسحابها الاحادي من الاتفاق النووي أشار يزدي الى ان "أمريكا فرضت حظرا على إيران منذ انتصار الثورة الإسلامية (عام 1979) واليوم ايضا الامريكيون يسيرون في هذا الطريق الخاطئ، موضحا بالقول "بالطبع العقوبات ستخلق صعوبات ومضايقات للناس، لكن هذه الصعوبات والمضايقات سوف لن تحول دون مواصلة الطريق الذي اختاره الشعب الإيراني منذ 40 عاما".

وأحرق متظاهرون غاضبون، الجمعة، 7 أيلول 2018، مبنى القنصلية الإيرانية في منطقة البراضعية وسط البصرة، بعد اختراق حاجزها الأمني، وتشكيل فريق تولى صد القوات الأمنية التي جاءت لإبعاد المتظاهرين عن المقر.

بدورها هددت القنصلية الإيرانية، بعد إحراق مقرها في البصرة، باتخاذ الطرق القانونية الدولية، فيما أكدت أنها لا تتهم جهة معينة بهذا الإجراء.

وعلى خلفية الحادث، قرر رئيس الوزراء حيدر العبادي، السبت (8 أيلول 2018)، احالة الوحدات الامنية المسؤولة عن حماية المؤسسات والقنصلية الايرانية بالبصرة للتحقيق.


اضافة تعليق


Top