حزب كردي يكشف عن اتفاقات سياسية مع "القضاة" سبقت اعلان نتائج الفرز ويتحدث عن "تحالف كردستاني" محتمل

سياسة 2018/08/10 11:55 2503 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- كردستان

أكد القيادي في الجماعة الاسلامية الكردستانية شوان رابر، الجمعة (10 آب 2018)، أن جميع احزاب المعارضة كانت تتوقع النتيجة التي ستخرج بها نتائج العد والفرز اليدوي التي اعلنت مساء الخميس 9 اب 2018.

وقال رابر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "القضاء في العراق مسيس ويحتاج الى مراجعة كبيرة لتصحيح مساره، وهنالك اتفاقيات سياسية سمحت بتمرير نتائج الانتخابات بشكلها الحالي والبرلمان القادم سيجمع عدداً كبيراً من المزورين والمتلاعبين فكيف سيتم اناطة الامانة والمسؤولية لهم".

وأضاف، أن "مفوضية الانتخابات في اربيل والسليمانية تابعة وخاضعة لأحزاب السلطة ونسبة التطابق في العد والفرز اليدوي مضحكة بالنسبة لنا، قياسا بحجم الخروقات الكبيرة، ولكن تم التلاعب بقرار البرلمان واجراء العد الجزئي فقط".

واشار الى أن "احزاب المعارضة الكردية ستجتمع يوم السبت 11 اب 2018 في السليمانية لتبيان عدد من المواقف السياسية ومنها المشاركة بتحالف كردستاني موحد مع الحزبين او الدخول بتحالف خاص بأحزاب المعارضة فقط".

وتابع، أنه "حتى اللحظة فأن اي قرار سيكون جماعياً للأحزاب الاربعة الفائزة في انتخابات البرلمان العراقي (التغيير والجماعة الاسلامية والاتحاد الاسلامي وتحالف العدالة والديمقراطية)، ومن يشذ عن هذا الاتفاق فهو من سيحدد مصيره وبالتأكيد سيكون لنا موقف في وقته اما الان فجميع احزاب المعارضة متفقة على توحيد مواقفها السياسية سواءً في بغداد او برلمان اقليم كردستان".

وكان القيادي في الجماعة الإسلامية الكردستانية، أحمد حمه، كشف، الخميس (9 آب 2018)، عن قرب عقد اجتماع "قمة" يجمع أحزاب المعارضة في الاقليم لمناقشة التحالفات السياسية ودخولها في تحالف موحد.

وقال حمه، في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "الايام القليلة القادمة ستشهد عقد اجتماع قمة بين الاحزاب المعارضة في اقليم كردستان (الجماعة الاسلامية، حركة التغيير، الاتحاد الاسلامي، جماعة برهم صالح)".

وأضاف حمه، أن "اجتماع أحزاب المعارضة في كردستان سيبحث قضية التحالفات، وكيف سيتم التعامل مع بغداد وبقية الاحزاب الكردية كحزب بارزاني او طالباني".

وتابع القيادي في الجماعة الإسلامية الكردستانية، أن "الاجتماع سيناقش ايضا دخول هذه الاحزاب في تحالف موحد كبير، وكل شيء متروك لطبيعة الحوارات والنقاشات التي ستجري خلال الاجتماع المؤمل عقده خلال الايام القليلة القادمة".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد أعلنت، الاثنين 6 اب 2018، الانتهاء من عمليات الفرز والعد اليدوي لصناديق الاقتراع التي قدمت بشأنها شكاوى في عموم العراق، فيما قررت الغاء عملية فرز وعد الأصوات في جانب الرصافة بسبب حرق مخازن المفوضية خلال شهر حزيران الماضي.

ومساء يوم الخميس (9 آب 2018)، أعلن مجلس القضاة المنتدب للقيام بدور المفوضية، خلال عمليات العد والفرز اليدوي، نتائج الانتخابات في جميع المحافظات العراقية.


اضافة تعليق


Top