صليوا يحذر من "فوضى" لا يحمد عقباها بسبب النواب الخاسرين!

سياسة 2018/07/12 11:36 2315 المحرر:mst
   

بغداد اليوم - خاص 

حذر رئيس كتلة الوركاء جوزيف صليوا، الخميس، 12 تموز 2018، من حالة فوضى لا يحمد عقباها في حال رفض النواب الخاسرون نتائج العد والفرز اليدوي.

وقال صليوا في حديث خص به (بغداد اليوم)، ان "النواب الذين سرقت اصواتهم يجب ان يمتثلوا لقرارات المحكمة الاتحادية وما سيتوصل اليه قضاة المفوضية".

ولفت صليوا الى ان "المحكمة الاتحادي في حال لم تصادق على نتائج انتخابات 12 ايار 2018، ستذهب الامور الى ما لا تحمد عقباه"، مبينا ان "من يريد مصلحة البلد عليه ان يلتزم بالقوانين والنتائج التي سيعلن عنها قضاة المفوضية الذين تم انتدابهم لذلك".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قد باشرت الثلاثاء (3 تموز 2018)، بعملية العد والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات، فيما أنهت عد وفرز الأصوات لصناديق الاقتراع المشكوك فيها في محافظات كركوك والسليمانية والبصرة وميسان وذي قار والمثنى والقادسية وواسط.

وشهدت الأيام الأخيرة تطورات في ملف الانتخابات التشريعية ونتائجها ابتداء من اقرار التعديل الثالث لقانون الانتخابات وانتهاء باحتراق مخازن مفوضية الانتخابات في الرصافة، وتداعياته التي ينتظر حسمها وتجنيب البلاد ازمة فراغ دستوري، من خلال تشكيل الحكومة المقبلة.

وكانت المحكمة الاتحادية، قد أقرت يوم الخميس (21 حزيران 2018) بدستورية جميع مواد قانون التعديل الثالث لقانون الانتخابات الذي شرعه مجلس النواب في 6 من الشهر ذاته، فيما رفضت المادة الثالثة منه الخاصة بإلغاء أصوات ناخبي الخارج والنازحين والحركة السكانية في 4 محافظات، والتصويت الخاص في إقليم كردستان.

وتضمنت فقرات التعديل الثالث لقانون الانتخابات، اعادة العد والفرز اليدوي لمجمل نتائج الانتخابات، وايقاف عمل مجلس المفوضين ومدراء المكاتب في المحافظات المفوضية واستبدالهم بتسعة قضاة.


اضافة تعليق


Top