بالوثائق: صفقة فساد بقيمة 39 مليار يرعاها وزير التربية.. وجهاز المخابرات يتدخل

سياسة 2018/04/30 14:31 4316
  

بغداد اليوم – بغداد

حصلت "بغداد اليوم" على وثائق تثبت تورط وزير التربية محمد اقبال بصفقة فساد مع شركة لبنانية يرأسها مالك قناة "الجديد" اللبناني تحسين الخياط.

وفي السياق، قامت وزارة التربية العراقية، بحسب مصدر مطلع تحدث لـ"بغداد اليوم"، شريطة عدم ذكر اسمه، بـ"توجيه دعوة الى شركة لبنانية تسمى "دار غارنيت" لطبع كتب منهاج اللغة الانكليزية للعام الدراسي 2018، وبكمية (24) عنوان كتاب، بمبلغ قدره 38 مليار دينار عراقي".

واضاف المصدر، ان "هناك شركات عراقية ذات إمكانيات قُيمت من قبل لجان وزارة التربية، وهي شركة الطباع، وشركة المتعهد، وقد قدمت على نفس المنهاج ونفس العناوين وبمبلغ بلغ العرض من الشركة الاولى 29 مليار دينار اما العرض من الشركة الثانية فقد بلغ 30 مليارا".

وتابع، أنه "وعلى الرغم من وجود حالة من حالات هدر المال العام وتقدر بـ10 مليارات دينار، هناك اصرار من قبل وزير التربية وبالتعاون مع اللجنة المشكلة، لتقييم الأسعار من قبل الشؤون الادارية، على احالة الكتب الى الشركة اللبنانية (دار غارنيت) علماً ان الوزير قد تجاهل ارسال الكتب الرسمية الخاصة بشركة غارنيت الى الجهات الأمنية التي تدقق وضع الشركات الأجنبية".

وبين ان "تقييم اللجنة الخاصة اوضح ان سعر الملزمة يكون وفقا للمبلغ المطلوب من الشركة اللبنانية التي يتعامل معها وزير التربية، 231 دينار، وهذا ما سلمته الى مكتب المفتش العام في وزارة التربية، الذي ابدى بدوره ملاحظاته بأن هنالك هدر بالمال العام يقدر بـ10 مليار دينار عراقي اضافة الى عدة فقرات أبدى تحفظه عليها، علما ان سعر الملزمة للعام السابق بلغ 225 دينار".

واشار المصدر الى ان "شركة دار غارنيت"، التي ليس لها فرع معلوم في العراق، بحسب جهاز المخابرات الوطني، يبلغ راس مالها 2500 باوند (ما يقارب 3500 دولار امريكي)، في حين ان سماسرتها في وزارة التربية هم كل من الموظف جبار احمد حسن، والموظف عطية عبد الرحمن نصيف (وهو مديرة التجهيزات)، وهم ممثلو دار غارنيت امام وزير التربية محمد اقبال".

وثائق تبين قيمة الصفقة مع دار غارنيت

وكشفت وثيقة صادرة عن جهاز المخابرات الوطني بتاريخ 2 نيسان 2017، معنونة الى وزارة التربية/ مكتب الوزير عن وجود هدر بالمال العام بالصفقة الانفة الذكر.

وحملت الوثيقة عنوان: اعلام، ونصت على، ان "كتابكم ذو العدد 4931، في 27/2/2017، نود بصدده اعلامكم الاتي:

1.         لدى تدقيق قاعدة بيانات الشركات الاجنبية المسجلة في العراق لم يتأشر لدينا وجود عنوان او مقر فرع لشركة (دار غارنيت للنشر التربوي).

2.         بعد البحث والتقصي عن الشركة البريطانية "اللبنانية" المشار اليها بالفقرة 1 اعلاه فأنها تأسست في بريطانيا بتاريخ 1/3/1991، وهي شركة خاصة ذات مسؤولية محدودة تصنف على انها من الشركات الصغيرة المختصة في مجال طباعة الكتب، ويديرها كل من صفاء حافظ الخوري، كريم الخياط، نادية الخياط (ويملكها تحسين الخياط مالك قناة الجديد اللبنانية، طبقا للمصدر المطلع).

3.         يتعذر علينا ابداء الرأي الامني بصدد الموضوع في الوقت الحاضر لعدم وجود عنوان حالي للشركة داخل العراق

وعاد المصدر المطلع، ليقدم عبر "بغداد اليوم"، "الشكر والتقدير للمفتش العام للوزارة التربية علي حميد كاظم، لتحفظه على طبع مناهج اللغة الانكليزية، رغم اصرار وزير التربية على تسلم الصفقة للشركة اللبنانية".


اضافة تعليق


Top