بوصلة شيعية تتجه نحو الدوحة.. كتل سياسية تعلق على "الازمة القطرية"

تخطي بعد :
سياسة 2017/06/05 11:34 1590 المحرر:
   

بغداد اليوم

 علقت كتل وقوى سياسية عراقية، الاثنين، على اعلان سبع دول عربية، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، فيما لمحت تلك الكتل الى إمكانية ان تتجه "البوصلة الشيعية" نحو الدوحة، على خلفية ازمتها مع دول الخليج، ومع انباء عن زيارة مرتقبة للتحالف الوطني، الى قطر نهاية الشهر الجاري.

وأعلن كل من المملكة العربية السعودية، البحرين، ودولة الإمارات، واليمن ومصر، وليبا وجز المالديف، وبشكل متزامن، قطع العلاقات مع دولة قطر، وسحب البعثات الدبلوماسية، وإغلاق المنافذ الحدودية، وذلك بحسب بيان نشرته وكالات الأنباء السعودية والبحرينية والإماراتية الرسمية.

ائتلاف دولة القانون يدعو الى تعزيز العلاقات مع قطر.

النائب عن الائتلاف محمد الصيهود دولة القانون، دعا إلى تقوية العلاقات بين العراق وقطر خصوصا بعد "تغيير" سياستها تجاه العراق والقضايا في المنطقة، "رافضا" زيارة وفد التحالف الوطني إلى السعودية.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون، جاسم محمد جعفر، كشف في مقابلة متلفزة ان "وفدا من التحالف الوطني سيجري زيارًة رسمية إلى دولة قطر، قبل نهاية الشهر الحالي"، لافتا الى ان "الزيارة لم يحدد موعدها بعد، وتكون على الارجح بعد شهر رمضان ولا علاقة لها بالتوترات الحالية بين قطر والسعودية".

الصيهود أكد لـ بغداد اليوم، ان "هدف زيارة التحالف الوطني لدول الخليج هو لعرض مشروع التسوية الوطنية ووجهة نظر التحالف لمرحلة ما بعد داعش لتلك الدول"، مبينا ان "هذه الزيارات مهمة خصوصا للتحالف الوطني، ويجب التواصل مع تلك الدول، باستثناء السعودية فزياراتها لا فائدة منها فهي مصدر الإرهاب والفكر المتطرف، والزيارة لها مضيعة وقت ليس إلا".

وبين الصيهود ان "مقاطعة السعودية وحلفائها لقطر يجب ان يكون مقابلها زيارات للعراق واستثمار تلك الفرصة بتغير قطر سياستها وتقوية العلاقات بين بغداد والدوحة لما يخدم المنطقة واستقرارها".

 

ائتلاف الحكيم بشأن الزيارة: لنبين لهم ان السنة غير مهمشين

المتحدث باسم ائتلاف الحكيم حبيب الطرفي، كشف ان "مشروع التسوية الوطنية سيكون من بين الملفات التي سيطرحها التحالف الوطني للدول التي سيزورها، فهذه الزيارة خطوة بالاتجاه الصحيح وسيكون لها نتائج ايجابية للعراق ومستقبله".

وقال الطرفي لـبغداد اليوم  ان "البعض يوصل فكرة الى دول الخليج ان سنة العراق ومهمشين، فالتحالف سيبين لتلك الدول العكس ويؤكد لهم ان المكون السني مكون رئيسي وهو مشارك بالعملية السياسية بكل تفاصيلها، عكس ما ينقل لهم من بعض الجهات والشخصيات التي تدعي تهميش سنة العراق".

وبشان التوتر بين السعودية وقطر وقطع العلاقات بين البلدين، بين الطرفي انه "لا يمكن ان يستفاد العراق من تلك الخلافات بل هي ستؤثر بكل تأكيد على وضع العراق الداخلي، كما المشاكل في العراق تؤثر على دول الخليج والإقليم، فنحن نريد محيط إقليمي وخليجي مستقر، حتى يكون العراق مستقر"، مؤكدا ان "سياسية العراق الخارجية ضد استغلال الخلافات بين الدول لمصلحته".

 

بدر النيابية: التحالف سيطلب من دول الخليج وقف دعم الإرهاب

النائب عن كتلة بدر النيابية حنين قدو علق أيضا على الزيارة المرتقبة لوفد التحالف الى قطر بالقول، ان "دول الخليج متورطة في دعم الإرهاب في العراق، فزيارة التحالف الوطني لتلك الدول ستكون لهم دعوة بشكل صريح بوقف ذلك الدعم ودعم العراق في حربه ضد الإرهاب وإعادة أعمار مناطقه المحررة ودعم الاستقرار السياسي والاجتماعي"، موضحا ان "كان الأولى بدول الخليج ان تزور العراق، خصوصا وهو يحارب الإرهاب المدعوم منها وحقق انتصارات كبيرة على ارض الواقع".

 وكشف النائب لـبغداد اليوم ان "البوصلة الشيعية تتجه نحو قطر خصوصا بعد خلافها مع السعودية وتغيير سياستها تجاه العراق ودول المنطقة وخصوصا في سوريا واليمن، فمن الضروري استغلال العراق تلك الخلافات وجعلها في مصلحة العراق والعراقيين"، داعيا "قطر إلى كشف دور السعودية في دعم الإرهاب في العراق والمنطقة".


اضافة تعليق


Top