خطيب صلاة الجمعة الموحدة: الثوار مستمرون ولن يتنازلوا حتى تحقيق المطالب


  • 1,705
  • سياسة
  • 2022/08/12 12:24

بغداد اليوم- بغداد

اكد خطيب صلاة الجمعة الموحدة قرب مبنى البرلمان، مهند الموسوي، اليوم الجمعة، استمرار الثوار باعتصاماتهم وعدم تنازلهم عن مطالبهم.

وقال الموسوي، في خطبته وتابعتها (بغداد اليوم)، إن "المتظاهرين خرجوا لرسم ملامح العراق المقبلة وأخلصوا لوطنهم"، مضيفا، "العراقيون جميعاً في خانة المسؤولية تجاه نصرة الثورة، والثورة بمثابة بارقة أمل وفرصة لإنقاذ العراق من الفساد".

وتابع: "لا يوجد تراجع في قاموس الثورة ومطالبها والثوار مستمرون حتى تحقيق المطالب، كما ندعو المعتصمين إلى الاستمرار على اعتصامهم حتى تحقيق المطالب".

وفي وقت سابق من اليوم، وجه زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، رسالة إلى متظاهري "الإطار التنسيقي".

وقال الصدر في رسالته، وتابعتها (بغداد اليوم)، "إننا وجماهير الإطار لا نختلف على وجود الفساد واستشرائه في البلاد، وإن اختلفنا مع قياداته في ذلك".

وأضاف الصدر: "فإنّ فسطاط الإصلاح في تظاهراته إنما يتظاهر من أجلكم أيضًا يا جماهير الإطار.. فالعجب كل العجب من عدم مناصرتكم لنا من أجل إنقاذ الوطن الذي وقع أسير الاحتلال والإرهاب والفساد".

وتابع: "إذن فلتكن تظاهراتكم نصرة للإصلاح لا نصرة لهيبة الدولة والحكومات التي توالت على العراق بلا أي فائدة ترجى".

ووجه الصدر سؤالًا لجماهير الإطار: "ألا تريدون كرامتكم وحريتكم وأمنكم ولقمتكم وسلامتكم وصلاحكم كما نحن نطالب؟!"، مضيفًا "أيعقل أن لا تستلهموا من إمامكم الحسين الإصلاح وإسقاط دولة "يزيد" ولم يراع هيبتها"، مبينًا "فإن رفضتم ذلك، فأعلموا أنكم حينما تظاهرتم واعتصمتم على ما اسميتموه (تزوير الانتخابات) لم نحاول التظاهر والاعتصام تزامنًا معكم على الرغم من قدرتنا على ذلك".

وأوضح الصدر: "فإنّ قررتم التظاهر تزامنًا مع مظاهرات الإصلاح.. فلتكن مظاهراتكم سلمية ولتحافظوا على السلم الأهلي.. فالعراق أهم من كل المسميات، مضيفًا "وعمومًا، فإنّ أيدينا ممدودة لكم يا جماهير الإطار دون قياداته".

وخاطب الصدر جماهير الإطار قائلًا: "لنحاول إصلاح ما فسد سيرًا على نهج الإمام الحسين ونهج مرجعنا الصدر"، مضيفًا "وإن رفضتم.. فنحن ماضون بالإصلاح طاعة لله وحبًا بسيد الإصلاح وحبًا بالوطن".




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©