’ثراء المسؤولين الفاحش’ يثير استياء شعبيا في ديالى: الكاظمي لم يحرك ساكنا


  • 799
  • محليات
  • 2022/07/03 12:23

بغداد اليوم- خاص

اكد النائب السابق والقيادي في تحالف الحكمة فرات التميمي، اليوم الاحد، بأن الكاظمي لم يحرك ساكنا حيال اخطر ملفات ديالى.


وقال التميمي لـ (بغداد اليوم)، انه "قدم ملفات مهمة حيال الثراء الفاحش لمسؤولين في ديالى خلال لقاء موسع مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قبل اشهر لكن الاخير لم يحرك ساكنا رغم ان تحرك الدولة في هذا الملف واعتقال من يستغل منصبه ونفوذه في نهب المال العام سيعزز ثقة الاهالي بالنظام العام ويحد من التجاوزات الكبيرة".

واضاف، ان "الثراء الفاحش لمسؤولين في ديالى بلغ مستويات ربما هي الاكبر على مستوى العراق وهو ناتج عن تهريب واستغلال نفوذ ونهب مستمر للمال العام"، مؤكداً بانه "لو فتح هذا الملف من قبل لجان حكومية ستكشف مفاجات كبيرة وتعيد مبالغ مالية كبيرة منهوبة".

اما السياسي سعيد الشمري فقد اشار الى ان "الثراء الفاحش لبعض المسؤولين لم يعد سرا في ظل عمليات شراء محمومة للعقارات في ارقى مناطق بعقوبة على سبيل المثال ليصل سعر المتر الواحد في بعضها الى 13 مليون دينار ناهيك عن المولات والمشاريع الاخرى".

واضاف، ان "الفاسدين ليسوا اغبياء وكل ما لديهم من ثراء لن تجد شي اسماءهم"، لافتاً الى ان "اهمال بغداد لملف ديالى هو من دفع البعض الى استغلال النفوذ والسلطة والاستمرار في مسلسل استنزاف قدرات ديالى المالية بشتى الطرق في ظل غياب الرقابة الفعلية".

واشار الى ان "ثراء بعض المسؤولين بشكل غير مسبوق اثار استياء شعبي كبير قد ينفجر بشكل مظاهرات واحتجاجات خاصة وان نسبة الفقر في تصاعد مستمر فيما يلهو البعض بالمليارات".




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©