الخارجية الأميركية تعرب عن قلقها من نشاط داعش الأخير بالعراق


  • 782
  • سياسة
  • 2021/12/04 11:10

بغداد اليوم - بغداد

أعربت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم السبت، عن قلقها حيال هجوم نفذه تنظيم داعش الإرهابي في محافظة نينوى شمالي العراق، الخميس، والذي أسفر عن استشهاد 13 شخصاً.

وقال وزير الخارجية الأميركي في بيان صحفي تعليقًا على الهجوم الذي استهدف قرية خدرجيجة في قضاء مخمور بالمحافظة المذكورة إن "الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ إزاء تصعيد هجمات داعش في أنحاء العراق، بما في ذلك هجوم نينوى الذي استشهد فيه 10 من قوات البيشكرمة و3 مدنيين".

وأفادت وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان، شمالي العراق بأن 7 من قواتها إضافة إلى 3 مدنيين قتلوا جراء الهجوم، قبل أن يعلن محافظ أربيل بوقت لاحق ارتفاع العدد إلى 13 بعد تأكد مقتل 3 من تلك القوات.

وأعرب الوزير الأمريكي في بيانه عن تعازيه لأسر قتلى الهجوم ومصابيه، مشددًا على أن بلاده ستواصل دعم البيشمركة وقوات الأمن العراقية كجزء من جهودها لهزيمة داعش.

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على داعش باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد التي اجتاحها التنظيم صيف 2014، إلا أنه لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة ويشن هجمات بين فترات متباينة.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©