تفاصيل قرار ارسال فريق أممي لمتابعة سير الانتخابات العراقية


  • 834
  • سياسة
  • 2021/05/27 21:02
  • mum

بغداد اليوم- متابعة

صوّت مجلس الأمن الدولي يوم الخميس بالإجماع على تمديد تفويض بعثته في العراق وتوسيعها لتشمل مراقبة الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل ، بطلب من السلطات في بغداد ،  وهو يدعو إلى "تواجد فريق الأمم المتحدة المعزز والقوي مع موظفين إضافيين ، قبل الانتخابات العراقية المقبلة ، لمراقبة يوم الانتخابات العراقية مع تغطية جغرافية واسعة قدر الإمكان".

وستستمر المهمة ، المعروفة باسم بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) ، حتى 27 مايو 2022 ، وفقًا لقرار صاغته الولايات المتحدة ،وجاء في النص أن مساعدة المنظمة الدولية يجب أن تأتي "بطريقة تحترم السيادة العراقية".

وقال دبلوماسي لوكالة فرانس برس طلب عدم الكشف عن هويته ان بغداد "تريد المزيد" بما في ذلك "مهمة مراقبة كاملة" للانتخابات.

لكن الدبلوماسي قال إن ما اتفق عليه المجلس كان تمشيا مع ممارساته المعتادة ، مضيفا أن بعض الأعضاء كانوا مترددين في قبول دور أكبر ، خوفا من أن ينتهي الأمر بالأمم المتحدة إلى تحمل الكثير من المسؤولية عن التصويت.

ووفقًا للقرار ، يتعين على بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق "المشاركة ، والتشجيع ، والتنسيق مع ، وتقديم ، حسب الاقتضاء ، الدعم اللوجستي والأمني ​​للمراقبين الدوليين والإقليميين من الأطراف الثالثة الذين تدعوهم الحكومة العراقية".

كما سيُطلب من البعثة "إطلاق حملة رسائل استراتيجية للأمم المتحدة لتثقيف وإعلام وتحديث الناخبين العراقيين بشأن الاستعدادات للانتخابات ، وأنشطة الأمم المتحدة لدعم الانتخابات قبل يوم الانتخابات وفي يومه" ، كما جاء في النص.

خلال اجتماع المجلس الأخير حول العراق الذي عقد عبر الفيديو ، طلبت الممثلة الخاصة للأمم المتحدة في العراق ، جينين هينيس بلاسخارت ، من السلطات في بغداد "الحفاظ على نزاهة العملية الأنتخابية "

وحذر مبعوث الأمم المتحدة من أن "الفشل في إجراء انتخابات ذات مصداقية سيؤدي إلى غضب وخيبة أمل كبيرة ودائمة وواسعة النطاق ، والتي بدورها يمكن أن تزيد من زعزعة استقرار البلاد في وقت تشتد فيه الحاجة إلى القوة والوحدة".




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©