• 35 °C
  • بغداد
  • 35 °C
     بغداد
    • الاربعاء
    • 40 °C
    • الخميس
    • 42 °C
    • الجمعة
    • 44 °C
    • السبت
    • 46 °C
    • الاحد
    • 38 °C

اقتصاد كردستان يدخل ’’الموت السريري’’: استقطاع الرواتب وتسريح العمال يتضح خلال شهر رمضان

  • 2,266
  • اقتصاد
  • 2021/04/30 08:56
  • mum

بغداد اليوم- كردستان

يبدو ان الوضع الاقتصادي للمواطن الكردستاني مات سريريا ودخل مرحلة الانعاش بسبب سوء الاوضاع الاقتصادية وارتفاع اسعار صرف الدولار وما رافقها من اجراءات الحظر بسبب وباء كورونا وتقليص حكومة الاقليم لرواتب الموظفين.

وبحسب المواطنين فان اغلب اصحاب المحال التجارية والفنادق والمطاعم سرحوا عدد من عمالهم نتيجة توقف الحركة التجارية والتي تعتمد بنسبه كبيرة من عملها على الحركة السياحية.

ويقول محمد ازاد من اهالي السليمانية في حديث لـ(بغداد اليوم)، ان "وباء كورونا وانخفاض أسعار النفط ومارافقها من حظر للتنقل وإغلاق للمعامل والمصانع وتوقف شبه تام للحركة التجارية القى بظلالها على المواطنين في الإقليم".

ويضيف ان "ارتفاع سعر الدولار جاء ليجهض على ماتبقى من حركة للأسواق وقدرة شرائية للمواطنين، تبعه إجراءات حكومية في منع دخول المواطنين من المحافظات العراقية وإيقاف الحركة السياحية، الأمر الذي عُد بمثابة الضربة القاضية"،  مبينا ان "الأزمة الاقتصادية ليست وليدة اللحظة في الإقليم، وانما مستمرة منذ 4 سنوات، اذ تشهد الرواتب تأخيرا واستقطاعات وادخار، لكن هذا العام حمل معه نكبات أخرى.

من جانبه يبين آرام خليل وهو صاحب محل لبيع الحلويات في السليمانية بأن، المدينة تعتمد بشكل كبير على السياح من وسط وجنوب العراق، كما أن عمله يعتمد على المناسبات وشهر رمضان يعتبر مصدر دخل كبير بالنسبة له، بسبب إقبال المواطنين على شراء الحلويات والمكسرات.

وافاد في حديثه لـ(بغداد اليوم)، أن "العام الحالي يعد الأضعف من حيث القدرة الشرائية، بسبب عدم إقبال المواطنين، نتيجة عدم وجود السيولة المالية، فضلا عن ارتفاع سعر الدولار وتأثيره على حركة السوق، وأيضا إيقاف الحركة السياحية بسبب كورونا".

ويرى أن "رمضان الحالي اختلفت فيه عادات المواطنين للمرة الأولى منذ سنوات، والأمر سيتكرر في أيام الأعياد، حيث التحضيرات ماتزال دون المستوى، وفي مثل هذا اليوم من كل عام نرى الأسواق مزدحمة بالمواطنين للتبضع، لكن الحركة في هذا الشهر محدودة وتختصر على الأشياء الضرورية".

من جانب اخر اكد عضو برلمان إقليم كردستان عن الاتحاد الوطني الكردستاني عثمان كريم وجود تحرك لإلغاء استقطاع الرواتب المفروض على المواطنين.

وقال كريم في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "الاستقطاع من رواتب موظفي الاقليم تبلغ نسبته 21% وإيقاف العلاوات والمكافاة آثر بشكل كبير على قدرة المواطن الشرائية، وبدوره تسبب بشلل حركة الأسواق وزيادة معدلات البطالة"، لافتا الى ان "أغلب أصحاب المحلات لجأوا إلى إنهاء خدمات العاملين معهم، بسبب عدم وجودة حركة قوية".

واضاف أن "حكومة الإقليم بعد تنفيذ اتفاق الموازنة مع بغداد تستطيع دفع الرواتب كاملة دون استقطاع دينارا واحدا، وهذا الأمر سينعش حركة السوق.

 وتشهد كردستان ازدهار الحركة السياحية في آخر أيام رمضان مع اقترب عيد الفطر في كل عام ، نتيجة إقبال السياح من وسط وجنوب العراق، لكن فرض حظر التجول، فأن الفنادق والمطاعم والمصايف ستتعرض لنكسة كبيرة بحسب خبراء في مجال الاقتصاد ومتخصصين في المجال السياحي.

 



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©