• 5 °C
  • بغداد
  • 5 °C
     بغداد
    • الثلاثاء
    • 18 °C
    • الاربعاء
    • 19 °C
    • الخميس
    • 21 °C
    • الجمعة
    • 16 °C
    • السبت
    • 15 °C

ثماني ملاحظات على موزانة 2021.. هذا ما يتعلق بالبطالة واستقطاعات الرواتب والنجف والموصل

  • 1,622
  • اقتصاد
  • 2021/01/13 18:03

بغداد اليوم- بغداد

تواصلت ردود الأفعال الرفاضة لمضامين وردت كبنود في موازنة 2021 وصلت لمستوى اعتبارها ’’موازنة المجاملات السياسية’’.

وقال الخبير المالي عبد الرحمن الشيخلي، في حوار متلفز تابعته (بغداد اليوم)، ان "واحدة من غرائب الامور في موازنة العام الحالي، انها اقترحت تخفيض نفقات الضيافة الى 20%، بينما تضمنت تحفيض المخصصات الجامعية الى 60 %".

وتابع ان "هناك هدرا كبيرا للمال العام في الموازنة التي تعادل موازنات 7 دول، غير انها لم تتضمن فقرات هامة لمعاجلة موضوع الاستثمارات لتقليل البطالة وتوفير فرص العمل للمساعدة بالنهوض في الواقع الاقتصادي العراقي".

واردف ان "الموازنة خصصت اموالا لجهات لديها ايرادات مالية مستقلة مثل امانة بغداد وهذا امر مستغرب".

وعن استقطاعات رواتب الموظفين قال ان "نواب اللجنة المالية يؤكدون ان الاستقطاعات ستجري على رواتب الموظفين حال اقرار الموازنة، بمعنى لانه لا مفر من فرض الاستقطاعات على رواتب الموظفين وفقاً لما تضمنته موازنة 2021".

وبخصوص موقف اقليم كردستان من الموازنة، قال الشيخلي ان " عدد موظفي الإقليم في موازنة 2019 بلغ 682 الف موظف، وفي موازنة 2021 نفس الرقم ولكن مع زيادة مخصصات بنسبة 17%، وهذا دليل على ان الموازنة هي مجاملة سياسية".

ومضى ان "العراق ينفق نحو 63 ترليون دينار سنوياً على استيراد السلع من الخارج، ويحرق نحو 18 مليار مكعب غاز سنوياً بينما يستورد الغاز من ايران، الامر الذي يتسبب بهدر مليارات الدولارات".

وتابع ان "العراق تحول الى صندوق سيادي للدول الاخرى، دون ان يخصص اي اموال او مشاريع للاستثمارات، حيث بلغت استثمارات تركيا وايران عشرات المليارات من الدولارات".

وتساءل "ما فائدة تسمية الموازنة الحالية بـ(التقشفية)، مع وجود مفارقات كبيرة، حيث خصص اكثر من 700 مليار لمحافظة النجف بينما تم تخصيص 124 مليار فقط للموصل، رغم انها مدمرة بجانبيها الايمن والايسر".

ورأى الخبير الاقتصادي ان "فقرات الموازنة ستخلق نوع من النفور المجتمعي والتفرقة، فقد اعطيت البصرة (سلة غذاء العراق) اقل من اي محافظة اخرى!!".

ونشرت (بغداد اليوم) تقرير اللجنة المالية النيابية حول مشروع موازنة 2021، وأبرز ما جاء في التقرير بشأن مشروع القانون المنتظر أن يصوت عليه مجلس النواب.

وأبرز ما جاء في التقرير، هو تخفيض مستوى العجز وإعادة ترتيب أولويات الإنفاق، فضلا عن تحقيق العدالة الاجتماعية وتوجيه الدعم الى الشرائح الفقيرة، وزيادة موارد الدولة وتحسين اساليب جبايتها وتنويع مصادرها غير النفطية وتعظيمها.

وتضمن ابرز النقاط ايضا، دعم المشاريع الاستثمارية وفق آليات صرف تعتمد العدالة في التوزيع، ودعم القطاع الخاص واشراكه في عملية التنمية الاقتصادية، والاستمرار بالإصلاحات التي ينعكس اثرها في الواقع الاقتصادي والاجتماعي للبلد

للإطلاع على التقرير كاملاً انقر هــنــا

وتضمنت موازنة العام المقبل التي وصلت الى مجلس النواب، تقديرات بالايرادات والنفقات المتوقعة لعام 2021.

وجاء في بنود الموازنة، التي حصلت (بغداد اليوم)، على محتواها ان "تقدير الإيرادات بـ 93.19 تريليون دينار وتحديد سعر البرميل بـ 42 دولاراً".

واضافت "كما ان تقدير الإيرادات بـ 93.19 تريليون دينار وتحديد سعر البرميل بـ 42 دولارا".

ونشرت (بغداد اليوم)، مشروع موازنة 2021 المصوت عليها في مجلس الوزراء، والتي وصلت الى البرلمان في وقت سابق من اليوم.

وتضمنت النفقات في الموازنة العامة لـ 2021، تخصيص مبلغ مقداره (164206006155)، مائة وأربعة وستون ترليون ومئتان وستة مليارات وستة ملايين ومائة وخمسة وخمسون ألف دينار.

وبلغ اجمالي العجز المخطط للموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية، (71046051671) الف دینار (احدى وسبعون ترليون وستة واربعون مليار واحدی وخمسون مليون وستمائة واحدى وسبعون الف دينار).

للدخول الى الموازنة، اضغط  هنـــــــــــــــــــــــــا

 



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©