واسط توضح بشأن خطر السيول القادمة على سدة الكوت


  • 2,433
  • تصريح خاص
  • 2020/12/27 14:52

بغداد اليوم- واسط

أوضحت الحكومة المحلية في محافظة واسط، اليوم الأحد (27 كانون الأول 2020)، حقيقة وجود مخاوف من السيول المتوقعة والقادمة من إيران باتجاه المحافظة.

وقال محافظ واسط محمد المياحي في حديث لـ (لبغداد اليوم)، إن "مخاطر السيول لا تمر بمقدمة سدة الكوت وإنما في جنوبها، وبالتالي لا تشكل أي خطر، كون هذه السيول تأتي من المرتفعات الايرانية وتأخذ أقصر وأسهل الطرق وهي المنخفضات وتحديدا منخفض الكلال في حدود بدرة وباتجاه الاراضي المتجهة صوب شيخ سعد جنوب المحافظة وصولا لمصب النشامى".

وأوضح: "إنْ زادت كمية المياه، فإنها ترتفع على الطريق الرابط بين شيخ سعد وعليّ الغربي وتصب في هذا المصب، وإن زادتْ أكثر فإنها تتجه صوب هور المصدك والذي يرتبط بالنهر".

وأضاف، أن "الخوف على سدة الكوت هو فقط من المياه القادمة من حوض دجلة من الشمال، وإنْ كانت كميات مياه كبيرة، كإطلاقات سد الموصل أو سد سامراء، حينها ستكون الجهات الحكومية ملزمة بفتح ابواب السدة كما حدث العام الماضي والذي سبقه وتم تصريف المياه باتجاه الجنوب، لذلك اي خطر يتم الحديث عنه غير موجود، والحكومة المحلية تطلق تحذيرات للناس الذين يسكنون القرى بالقرب من الطرق التي ذكرت".

وتوقعت هيأة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي، في وقت سابق اليوم الأحد (27 كانون الأول 2020)، استمرار موجة الطقس الباردة في عموم العراق، فيما أشارت إلى أن صلاح الدين والسليمانية ستسجلان درجة حرارة تصل إلى صفر مئوية، وديالى 1 تحت الصفر، خلال الليل.

ووفقاً لجداول صادرة عن الهيأة وتلقتها (بغداد اليوم)، فإن "الطقس في المنطقة الوسطى سيكون اليوم غائماً جزئياً، ودرجات الحرارة مقاربة لليوم السابق، وفي المنطقة الشمالية سترتفع درجات الحرارة قليلاً، والطقس يكون صحواً مع بعض القطع من الغيوم".

وأضافت، أن "المنطقة الجنوبية سيكون الطقس فيها اليوم غائماً جزئياً وأحياناً غائم مع تساقط أمطار في أماكن متعددة، منها تكون رعدية أحياناً، ودرجات الحرارة تنخفض قليلاً، والرياح ستكون شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة".




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©