قيادي كردي يدعو قادة العراق وحكومته لموقف ثالث في حال اندلاع أي نزاع بين إيران وأمريكا


  • 1,120
  • تصريح خاص
  • 2020/12/27 13:01

بغداد اليوم- بغداد

طالب القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، غياث سورجي، اليوم الأحد (27 كانون الأول 2020)، الحكومة العراقية لاتخاذ موقف التهدئة إزاء التلويح بالحرب بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال سورجي في حديث لـ (بغداد اليوم) إن "أي حرب ستندلع بين الطرفين سيكون العراق هو الخاسر الأكبر فيها، لآنها ستندلع على أرضه، ولسنا على استعداد للتضحية مرة أخرى".

وأضاف، أن "المطلوب من الحكومة وقادة الكتل السياسية الاجتماع على رأي واحد برفض دخول العراق، وجعله منطقة صراع أو تبني الوقوف مع طرف ضد طرف آخر، لآن الخاسر سيكون هو المواطن، خاصة في ظل الظروف الحالية الاقتصادية والصحية".

وأشار إلى أن "على الحكماء من المراجع الدينية والشخصيات السياسية تجنيب العراق الحرب، لآن الضرر سيقع على الجميع ومن كافة المكونات، ونحن لسنا على استعداد للوقوف مع إيران أو أمريكا فكلاهما أصدقاء للكرد".

وتشهد منطقة الشرق الاوسط توترا شديدا بسبب الحرب الكلامية المستعرة منذ مدة بين الامريكان والإيرانيين، بينما يتابع زعماء المنطقة بانتباه حيثيات ومآلات، الوعيد والتهديد وسط مخاوف كبيرة من اندلاع صراع بين الطرفين.




  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات


وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©