• 25 °C
  • بغداد
  • 25 °C
     بغداد
    • الجمعة
    • 32 °C
    • السبت
    • 32 °C
    • الاحد
    • 32 °C
    • الاثنين
    • 32 °C
    • الثلاثاء
    • 32 °C

قيادي بدولة القانون يكشف: ملف واحد نوقش في اجتماع قادة الكتل الشيعية والكاظمي

  • 1,166
  • سياسة
  • 2020/08/27 20:37

بغداد اليوم - بغداد

كشف القيادي في ائتلاف دولة القانون سعد المطلبي، اليوم الخميس، عن الملف الوحيد، الذي تم مناقشته خلال اجتماع قادة الكتل السياسية الشيعية، ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الذي جرى ليلة امس في منزل زعيم تحالف الفتح هادي العامري.

وقال المطلبي في حديث لـ"بغداد اليوم"، ان "اجتماع قادة القوى السياسية الشيعية، مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، لم يتطرق الى قضية زيارة الولايات المتحدة الامريكية والقمة الثلاثية في عمان، او قضية الانسحاب الامريكي، وانما الاجتماع ركز على قضية التظاهرات في مدن الجنوب والتراجع والتراخي الامني فيها".

وبين ان "القوى السياسية، تدرك خطورة هذا الملف، لما له من خطورة أمنية على امن واستقرار المواطنين في تلك المحافظات، والعراق بصورة عامة، ولهذا لم يتطرق الاجتماع الى اي ملفات اخرى، بل ركز على التدهور في مدن الجنوب حصراً".

وفي وقت سابق، كشفت كتلة تحالف الفتح النيابية، الخميس (27 آب 2020)، عن أبرز الملفات التي نوقشت في اجتماع قادة الكتل السياسية مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن رئيس الكتلة، محمد الغبان قوله،  إن "قادة القوى السياسية بحثوا مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ما يجرى من أحداث وتصعيد في المحافظات الجنوبية".

وأضاف، أن "قادة الكتل أكدوا أهمية فرض الأمن والاستقرار، وعدم السماح للمخربين أن يعبثوا بأمن البلاد وأن مهمة إعادة هيبة الدولة وسيادة القانون هي من أهم مسؤوليات حكومة الكاظمي التي ينتظر أن تهيئ لأجواء سليمة وآمنة لإجراء انتخابات مبكرة في حزيران القادم".

وأشار إلى أن "رئيس الوزراء تعهد خلال الاجتماع باتخاذ الاجراءات اللازمة كافة لفرض الأمن والاستقرار وإنهاء مظاهر الفوضى والتجاوز على الممتلكات العامة والخاصة، وإصدار التوجيهات الواضحة إلى الأجهزة الأمنية لفرض سلطة القانون واعتقال الخارجين عنه".

وقبل زيارة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى الولايات المتحدة الأمريكية، كان الأخير، قد حضر اجتماعاً في منزل زعيم تحالف الفتح هادي العامري، وبحضور عدد من قادة الفصائل.

بعد ذلك، كشف المتحدث باسم كتائب سيد الشهداء، كاظم الفرطوسي، الأحد (16 آب 2020)، تفاصيل الاجتماع الذي عقد في منزل العامري، فميا أشار إلى أن الاجتماع ناقش الاعتداءات التركية على العراق.

وقال الفرطوسي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "قيادات تحالف الفتح، وفصائل المقاومة، اجتمعت مساء أمس السبت (15 آب 2020)، مع رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي في منزل العامري، وناقشت العديد من المشاكل والتحديات التي يواجهها البلد".

وأضاف، أن "الاجتماع ناقش ايضاً الاعتداءات التركية على الاراضي العراقية، فضلاً عن زيارة رئيس الوزراء إلى واشنطن والتأكيد على إخراج القوات الامريكية من العراق".

وبين الفرطوسي، أن "الاجتماع أكد على ضرورة تصحيح الخروقات والاخطاء الحكومية التي من الواجب تصحيحها"، دون الحديث عن تفاصيل هذه الأخطاء المقصودة.



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©