• 40 °C
  • بغداد
  • 40 °C
     بغداد
    • الخميس
    • 39 °C
    • الجمعة
    • 39 °C
    • السبت
    • 40 °C
    • الاحد
    • 38 °C
    • الاثنين
    • 41 °C

حراك لاستضافة الكاظمي في البرلمان بعد زيارة واشنطن.. ونائب يتحدث عن الموعد المقترح

  • 1,833
  • تصريح خاص
  • 2020/08/24 13:45

‏ بغداد اليوم- بغداد

كشف النائب عن تحالف "الفتح" عدي شعلان، اليوم الاثنين (24 آب 2020)، عن وجود حراك سياسي، يهدف الى استضافة رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، في البرلمان العراقي، للاطلاع على تفاصيل ونتائج زيارته إلى واشنطن.

وقال شعلان في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "بعض ملفات زيارة رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، إلى الولايات المتحدة الأمريكية، غير واضحة، ولهذا هناك حراك يهدف الى استضافته في البرلمان العراقي، للاطلاع على تفاصيل ونتائج زيارته لواشنطن".

وبين، أن "مجلس النواب العراقي، سيعاود عقد جلساته في بداية الشهر المقبل، وعند عقد اول جلسة له، سيتم تحديد موعد استضافة رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي".

وأوضح، أن سبب الاستضافة هو "إطلاع البرلمان على ما اتفق عليه الكاظمي مع الادارة الامريكية، كما سيدرس أي اتفاق عراقي- امريكي يحتاج الى تصويت البرلمان، لغرض بيان رأيه بهذا الاتفاق".

وكان رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، قد عاد السبت، (22 آب، 2020)، إلى بغداد بعد اختتام زيارته لواشنطن.‏

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان مقتضب تلقته (بغداد اليوم)، إن "الكاظمي عاد الى بغداد بعد اختتام زيارته الى ‏واشنطن".‏

والتقى الكاظمي خلال زيارته لواشنطن عددا كبيرا من المسؤولين الامريكيين بينهم الرئيس الامريكي دونالد ترامب، و تلقى اتصالا ‏هاتفيا من زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأمريكي.‏

وبحث الكاظمي مع زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأمريكي، العلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة.

وذكر المكتب الاعلامي للكاظمي في بيان تلقته (بغداد اليوم)، ان "الاخير تلقى اتصالاً هاتفياً من زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس ‏الشيوخ الأمريكي، السيناتور ميتش ماكونـل".

وجرى خلال الاتصال، بحسب البيان "مناقشة العلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة، والبحث في سبل تعزيزها على الصعد ‏الاقتصادية والأمنية،  فضلاً عن دعم التعاون المشترك في المجالات التعليمية والثقافية المختلفة".

وعبر ميتش ماكونل عن "تأييده لجهود الحكومة العراقية ومساعيها  لتحقيق الاستقرار في العراق".



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

0 تعليقات

منى علي

ياجماعه الفتح اتقوا الله بالشعب العراقي انتم وباقي جماعاتكم من ميلشيات وذيول ايران امثال المالكي وغيره واعلموا ان عقابكم عند الله كبير لتدميركم البلد والتلاعب بمقدراته وحسب فاءدتكم ومصلحه ايران وثقوا ان الشعب العراقي جميعه يرفضكم ويتمنى الخلاص منكم ويدعوا عليكم بالهباء المنثور

8/24/2020 3:20:22 PM
وفاء عباس

الى اين تريدون العراق ان يصل؟فلايوجدفيه غير الخراب والدمار وكل ماهو سيء وشر من جراء وجودكم وادارتكم للبلد انتم اسوء من اي سيء موجودعالميا فكفاكم استهتار بمقدرات الشعب وانجرافكم وولاءكم لايران اتركوا الكاظمي يسير بالبلد نحو الامان والاستقرار فنحن بحاجه ماسه لمساندت دوله عظيمه ومصيركم انتم واعوانكم جهنم ومزبله التاريخ

8/24/2020 6:56:21 PM

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©