بعد انطلاق عمليات ’’أبطال العراق’’ العسكرية.. عضو بالامن النيابية يؤكد: حان وقت التغيير الجوهري

تخطي بعد :
أمن 2020/06/02 18:43 397
   

بغداد اليوم - بغداد

بالتزامن مع انطلاق المرحلة الثانية من عملية ابطال العراق العسكرية ،  أكد عضو لجنة الامن النيابي النائب كاطع الركابي، الثلاثاء (2 حزيران 2020)، على اهمية اجراء تغييرات جوهرية في ملف التعاطي مع تهديدات تنظيم داعش في محافظتي ديالى وكركوك.

وقال الركابي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "لجنة الامن النيابية لديها فكرة تفصيلية عن حجم التحديات الامنية في محافظتي ديالى كركوك من ناحية خطورة الخلايا النائمة لداعش واماكن نشاطها خاصة وانها نفذت سلسلة هجمات متعددة اسفرت عن سقوط ضحايا قبل وخلال شهر رمضان الكريم".

واضاف الركابي، أن "العمليات العسكرية التي انطلقت في كركوك وديالى اليوم تم الاعداد لها منذ مدة من ناحية تحديد الاهداف وبالفعل حققت نتائج وفق البيانات الرسمية".

وتابع، "لكن الحرب على ما تبقى من فلول داعش تحتاج الى تغيير جوهري في التعاطي معها من ناحية اعتماد اطار العمليات النوعية والاستباقية لقوات قليلة لتحقيق نتائج اكبر  لان التنظيم يعتمد اسلوب العصابات في تنفيذ هجماته مايعني ضرورة التغير في اسلوب مواجتهه في الميدان".

واشار الركابي الى ان "القضاء على عصابات داعش لا يمكن الا من خلال اسلوب قتالي غير تقليدي في تعقب والاطاحة بقادة التنظيم وعناصره المتطرفة لان العمليات الكبيرة رغم اهميتها لكن داعش لايملك قدرات قتالية كبيرة وانما خلايا اغلبها مختبئة في جحور واوكار تحتاج الى عمليات قتالية خاصة لانهاء وجوده، بالاضافة الى تفعيل البعد الاستخباري".

وفي وقت سباق من اليوم، اعلنت خلية الإعلام الامني، انطلاق المرحلة الثانية من عمليات ’’أبطال العراق’’ العسكرية.

وقالت الخلية في بيان تلقته (بغداد اليوم)، إن "تشكيلات محور الجيش والمتمثلة بقطعات الفرقة المدرعة التاسعة ولواء القوات الخاصة دائرة العمليات رئاسة اركان الجيش، باشرت ضمن عمليات ابطال العراق  / المرحلة الثانية".

وبعد ذلك بساعات، كشفت خلية الاعلام الامني، عن أولى نتائج عمليات ’’أبطال العراق’’ التي انطلقت صباح اليوم.

وذكرت الخلية، في بيان، أنه "بالتزامن مع انطلاق عمليات (أبطال العراق- نصر السيادة ) وباشراف القائد العام للقوات المُسلحة، شرعت تشكيلات جهاز مُكافحة الإرهاب المُتمثلة بقيادتي العمليات الخاصة الأولى والثانية بواجبات تفتيش شملت مناطق ( قضاء وصحراء الحضر - منطقة جُرف النصر - مناطق جنوب وجنوب غرب بغداد ) وبإسناد طيران الجيش العراقي وطيران التحالُف الدولي، وقد أسفرت عن تدمير كُهوف وأنفاق واوكار ومقتل ما بداخلها من الإرهابيين".

واضافت: "كما تمكنت تشكيلات الجهاز  من القاء القبض على عنصرين إرهابيين  مطلوبين وفق المادة (4) إرهاب والعثور على عبوات ناسفة وقذائف وأحزمة ناسفة وأجهزة كاتمة للصوت".




لمتابعة اخبار العراق والعالم حمل تطبيق بغداد اليوم من هنا

اضافة تعليق


Top