بعد اصابة ستة اليوم في بغداد وكربلاء.. مسؤول بالصحة يكشف اسباب ’’هجوم’’ كورونا على الكوادر الطبية

تخطي بعد :
اخبار كورونا 2020/05/30 21:03 768
   

بغداد اليوم - بغداد

كشف مدير الصحة العامة، في صحة بغداد/ الكرخ، نازك الفتلاوي، السبت 30-5-2020، عن أسباب ارتفاع نسب الإصابات بفيروس كورونا في صفوف الملاكات الطبية في مستشفيات بغداد وبقية المحافظات الأخرى. 

وقال الفتلاوي في حديث لـ(بغداد اليوم)، ان "معدات الوقاية من مخاطر الاصابة بفيروس كورونا لدى الملاكات الطبية، كاملة ومتوفرة بشكل كبير وهي ليست سببا في اصابة عدد من الملاكات الطبية بفيروس كورونا".

وتابع ان "السبب الرئيس وراء ازدياد حالات الاصابة بين صفوف الكوادر الطبية في بغداد وبقية المحافظات الاخرى، هو ان الكوادر التي أصيبت ملامسون وعلى تماس مباشر مع المواطنين المصابين في ردهات العزل الصحي بالتالي فأن إصابتهم متوقعة ونحن مهيئون لهذا الأمر ". 

وبين أن "السبب الاخر هو اخفاء بعض المواطنين حقيقة ملامستهم بعض المصابين أو شعورهم باعراض الاصابة بفيروس كورونا، بالتالي ساهم في نقل العدوى إلى بعض الاطباء"، مؤكدا أن "الاصابات متعددة في بغداد والمحافظات الاخرى، وأنها لن تحدث شاغرا أو نقصا أو تهدد جهود مكافحة الوباء".

وفي بيان الموقف الوبائي الذي نشرته وزارة الصحة في وقت سابق، اعلنت تسجيل 306 اصابة جديدة بفيروس كورونا، بينهم 12 مصاباً من الكوادر الطبية.

وجاء في الموقف الوبائي اليومي للأصابات المسجلة، انه " تم فحص (5644) نموذج في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم، وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق (222375)".

ولفت البيان "حيث بلغت الاصابات في الكوادر العاملة في المؤسسات الصحية لهذا اليوم 12 اصابة موزعة كالاتي (من ضمن المجموع الكلي للاصابات): طبيبان في بغداد/  الكرخ، صيدلي واحد في بغداد/ الرصافة، 4 اطباء  في كربلاء، صيدلي واحد في كربلاء، 4 عمال صحيين في كربلاء".

واعلنت الوزارة ان مجموع الإصابات بلغ:  9179، مجموع حالات الشفاء:   3110، الراقدين الكلي:  2874، الراقدين في العناية المركزة: 36، مجموع الوفيات:   195".

وفي وقت سابق حذر مدير صحة الرصافة د. عبد الغني الساعدي، السبت 30-5-2020، من دخول بغداد مرحلة خطيرة في مواجهة فيروس كورونا خاصة بعد انتقال عدوى الفيروس للملاكات الطبية.

وقال الساعدي في مقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم) " نمر حالياً بمرحلة خطرة مع تزايد ضغط إصابات كورونا في بغداد على المؤسسات الصحية، لكن لم نصل لمرحلة عدم السيطرة على الوباء والامر محتمل جداً".

وأضاف ان " تزايد الاعداد بسبب عدم الالتزام بإجراءات الوقاية من المواطنين قد يتسبب بخروج الأمور عن السيطرة، وان استمر سنضطر لإخراج مستشفيات مثل ابن النفيس او أطفال العلوية او كمال السامرائي او الواسطي عن الخدمة وتفريغها لمرضى كورونا وهذا يعني انها لن تعود قادرة على تقديم خدماتها الطبية لمرضى القلب وغيرهم من الحالات الحرجة وهذه مشكلة حقيقية".

وتحدث عن مشكلة حقيقية تتنامى منذ أيام بالقول "ارتفاع عدد المصابين بكورونا ولد مشكلة كبيرة، اذ ان الملاكات الطبية بدأت تتعرض للعدوى رغم اتخاذها إجراءات الوقاية اللازمة، مستلزمات الوقاية لا تقي 100% من الإصابة وهناك هامش 1% لانتقال العدوى بسبب كثافة اعداد ما يستقبل من حالات مصابة".

وأوصى مدير صحة الرصافة جميع المواطنين بارتداء الكمامات موضحاً "من الممكن وضع قطعة قماش على الوجه عند الخروج او مراجعة المستشفيات في حال لم يتمكن المواطن من شراء كمامة ، احتمالية الإصابة واقعية وخطيرة ومن الممكن ان تنتقل بسهولة عبر رذاذ الشخص المصاب ويجب الحذر".




لمتابعة اخبار العراق والعالم حمل تطبيق بغداد اليوم من هنا

اضافة تعليق


Top