جمهور من الورق.. 20 ألف مشجع يدعم مونشنغلادباغ في موقعة ليفركوزن بالدوري الألماني

تخطي بعد :
رياضة 2020/05/22 11:02 210 المحرر:hs
   

بغداد اليوم/ متابعة

لن يقف فريق بروسيا مونشنغلادباغ وحيدًا عندما يستقبل ضيفه باير ليفركوزن، مساء السبت المقبل، على ملعب بروسيا بارك، لحساب الجولة الـ27 من عمر الدوري الألماني لكرة القدم "بوندسليجا".

وعلى الرغم من استئناف النشاط الكروي في ألمانيا دون جمهور، بعد توقف دام أكثر من شهرين بسبب فيروس كورونا المستجد ، إلا أن جلادباخ سيحط الرحال في ملعب بروسيا بارك مدعومًا بنحو 13 ألف مجسم ورقي لمشجعيه، من أجل تعويض اللعب خلف أبواب مغلقة.

واستلهم الفريق الألماني فكرة الاستعانة بمجسمات من الورق المقوى لملء المقاعد الفارغة، من المباراة الأولى بعد العودة من التوقف، السبت الماضي، ضد إينتراخت فرانكفورت، التي انتهت بفوز الضيوف بثلاثية مقابل هدف.

ومنح مونشنغلادباخ أنصار الفريق الضوء الأخضر، للحصول على صورة مجسمة لهم بالحجم الطبيعي لوضعها في المدرجات، مقابل 19 يورو للمجسم الواحد، في محاولة لإعادة الشغف إلى ملاعب الدوري الألماني، إلى جانب فتح نافذة جديدة لتوفير مدخلات مالية تصب في خزانة النادي.

وأوضح توماس لودفيك، رئيس مجموعة المشجعين "فانبروجيكت مونشنغلادباخ"، في تصريحات لوكالة "سيد" الألمانية، أن:" مشجعي النادي قاموا بتثبيت نحو 13 ألف مجسم، فيما وصل الطلب إلى قرابة 20 ألف مجسم".

واعتبر ماركس إيبرل، المدير الرياضي لبروسيا مونشنغلادباخ، أنها عملية رائعة تخلق أجواء مميزة في الملعب، وتُذكر في الوقت نفسه أن كرة القدم بدون مشجعين ليست هي نفسها، وتقاوم ولو قليلًا مباريات الأشباح.

ويحتل مونشنغلادباخالمركز الثالث على سلم ترتيب الدوري الألماني، برصيد 52 نقطة، بفارق 6 نقاط فقط خلف بايرن ميونيخ حامل اللقب، بعد مرور 26 جولة من عمر بوندسليجا، فيما يقبع ليفركوزن في المركز الخامس، برصيد 50 نقطة.

وكانت منافسات "بوندسليجا" قد أستأنفت السبت، بعد توقف استمر لما يقارب الشهرين كإجراء احترازي لمواجهة خطر انتشار فيروس كورونا المستجد، ليصبح أول الدوريات الخمسة الكبرى عودة إلى الحياة.


اضافة تعليق


Top