earthlinktele

مالم يكن متوقعاً .. موقع اخباري: زيارة الصدر للسعودية تمت برضا من ايران .. ومهدت لمصافحة ظريف للجبير !

تخطي بعد :
سياسة 2017/08/16 19:08 1702
   

بغداد اليوم - متابعة

قال موقع ايلاف الاخباري ان زيارة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى السعودية تمت برضا من ايران مشيراً الى ان كثيرين من متتبعي الاحداث ومراقبيها يؤكدون ذلك فضلاً عن مجريات الاحداث ذات الصلة.

ويقول حازم مبيضين في مقال بالصحيفة حمل عنوان"الصدر في السعودية – مؤشر على التهدئة" يقول" يبدو مثيراً لانتباه المراقب زيارة السيد مقتدى الصدر للسعودية في ظل صمت إيراني يشي بأن هناك أجواء انفتاح عامة في المشهد الإقليمي، قد يكون من علاماتها المصافحة الحميمة بين وزيري خارجية السعودية وإيران، وصمت القبور الذي استكانت له القوى الشيعية في لبنان والعراق تجاه أحداث العوامية عدا بعض الأصوات المتناثرة على صفحات التواصل الاجتماعي وملاحظة أن بغداد استقبلت بكل المودة وزير خارجية البحرين رغم الاتهامات المتكررة للمنامة باستهداف المكون الشيعي والتي كانت تستثير الكثير من الضجيج في العواصم الشيعية".

ويضيف " كل ذلك يطرح سؤال عن مآلات الحرب التي كانت معلنة ضد اكتمال الهلال الشيعي وهل انتفت مبرراتها باكتمال ذلك الهلال عند الحدود السورية العراقية، يبدو أن الإجابة ستأتي من طبيعة الحراك الشيعي الأكثر بروزا في العراق من خلال زيارات الصدر التي يؤكد كثيرون أنها لاتتم بغير رضى طهران، كما يظهر في لبنان على تحركات حزب الله الموالي لطهران علنا ومن خلال تفاوضه مع قوى اعتاد على توصيفها بالتكفيرية "النصرة وداعش" ويبدو أنه نجح في تلك المفاوضات مع قوتين عسكريتين سنيتين خاضتا حربا طائفية ضد الشيعة بدعم خفي من الدول السنية العربية.

ويوجه الكاتب دعوة يقول فيها " على القوى التي تقاتلت لسنوات على ضفاف الطائفية البغيضة الاقتناع بأن تلك الحرب قد وضعت أوزارها دون احتفالات بالنصر وعلى قاعدة لاغالب ولا مغلوب وليس على المتقاتلين انتظار قطف ثمار "انتصاراتهم" والاكتفاء من الغنيمة بالإياب، وعلى المتقاتلين سابقا البحث عن ملابس مدنية يستأنفون بها حياتهم بدل انتظار "شهادة" تحيط بها الشكوك وفي ذلك دعوة للقوى المدنية المؤمنة بالديمقراطية لنفض غبار التكاسل وطرح برامجها بوضوح لكسب تأييد الشارع على أساسها وليس على أساس الفزعة والولاء الحزبي ففي ظني أن الفرصة مواتية لإثبات أنها ما تزال على قيد الحياة وقادرة على الفعل والتغيير إلى الأفضل.

 


اضافة تعليق


Top