فصيل عراقي: نصب منظومة ’’باتريوت’’ دون موافقة العراق يمنح الفصائل شرعية استهدافها

تخطي بعد :
تصريح خاص 2020/03/31 13:51 975 المحرر:gf
   

بغداد اليوم- بغداد

علق نائب الامين العام لحركة "الابدال" كمال الحسناوي، الثلاثاء (31 آذار 2020)، على نشر منظومة صواريخ "الباتريوت" للدفاع الجوي في العراق، من قبل القوات الأمريكية.

وقال الحسناوي في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "قيام القوات الأمريكية، بنشر منظومة صواريخ (الباتريوت)، يعطي الشرعية لفصائل المقاومة من أجل مقاومة هذه القوات كونها قوات محتلة، فهذا لخرق سيادة العراق، وخطوة اعطت كامل الشرعية لاستهداف تلك القوات".

وتتكون أنظمة باتريوت من رادارات فائقة التطور وصواريخ اعتراض قادرة على تدمير صاروخ باليستي خلال تحليقه.

وبين الحسناوي، أن "نشر منظومة صواريخ (الباتريوت)، لن تحمي القوات الأمريكية، فصواريخ المقاومة العراقية، قادرة على استهدافهم"، مشيرا الى أن "هناك قدرة لدى الفصائل، لاستهداف القوات الأمريكية، حتى مع وجود هذه المنظومة".

وفي وقت سابق من اليوم، أفادت وسائل إعلام كردية، أن الولايات المتحدة الأمريكية نشرت منظومة صواريخ "باتريوت" في قاعدة القوات الأمريكية بأربيل، وأخرى في قاعدة عين الأسد بالأنبار.

ونقلت شبكة ’’رووداو’’ الكردية عن مسؤول أمريكي لم تسمه، إن "بطارية أخرى وصلت إلى قاعدة في أربيل، كبرى مدن إقليم كردستان العراق".

وأضاف المسؤول، أن "بطاريتين أخريين ما زالتا في الكويت في انتظار نقلهما إلى العراق".

وأشارت الى أن "إحدى بطاريات باتريوت قد وصلت، الأسبوع الماضي، إلى قاعدة عين الأسد التي ينتشر فيها جنود اميركيون، ويتم تركيبها"، وفقاً لمسؤول عسكري أميركي ومصدر عسكري عراقي.بدورها، نقلت وكالة الأنباء الفرنسية، في وقت سابق، عن مصدر عسكري مطلع قوله، إن "مسؤولين عراقيين رفيعي المستوى أشاروا خلال اجتماع مع قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكنزي في شباط الماضي، إلى أن واشنطن يمكن أن تمنح بغداد غطاء سياسياً، بخفض عديدها في العراق مع نشر الصواريخ الدفاعية".


اضافة تعليق


Top