خبير اقتصادي يجيب.. هل يمكن بيع النفط للمواطنين لتلافي تسبب هبوط الأسعار بأزمة اقتصادية؟؟

تخطي بعد :
اقتصاد 2020/03/23 10:43 634 المحرر:ha
   

بغداد اليوم- خاص

قدم خبراء اقتصاديون، مقترحاً للحكومة العراقية، من شأنها معالجة العجز الذي اصاب الموازنة العامة، للعام الحالي، بعد انهيار اسعار النفط في السوق العالمية، جراء الحرب الاقتصادية الأخيرة بين روسيا والسعودية.

المقترح الذي قدمه الخبراء الاقتصاديون، هو البدء ببيع النفط على المواطنين العراقيين، عن طريق انشاء بنك نفطي او بورصة ترتبط بشركة سومو لبيع النفط، وتدوال بيع الاسهم في هذه البورصة.

وعلق الخبير الاقتصادي، عبد الرحمن المشهداني، الاثنين ( 23 اذار 2020)، على المقترح قائلاً: إن "بيع النفط على المواطنين فكرة من الصعب تطبيقها، والسبب ان النفط يباع مؤجل وفي سعر اليوم على امل ان يسدد بعد سنة او اكثر بالاسعار العالمية".

وأضاف ان "الهدف من الموضوع هو جباية 10 مليار دولار بحسب التخطيط، ولكن من الذي يضمن ان الحكومة قد لا تستطيع الالتزام بالموضوع ومن يضمن بقاء اسعار النفط بعد انتهاء مدة الاتفاق".

واكد المشهداني انه "يمكن تطبيق الفكرة بطريقة اصح والاتفاق مع شركات نفطية عراقية تعمل في مجال النفط واعطائها الفرصة لتكون الشريك الاساسي لوزارة النفط".

فيما دعا الحكومة الى "طرح كابونات تحميل النفط الخام للبيع، ويشتري المواطنون النفط من الحكومة، بالسعر الحالي على ان تتعهد وزارة النفط بمعاودة شراء الكابونات بعد مرور سنة فما فوق، وبسعر السلة ، متى ما قرر المواطن معاودة البيع ".

واشار الى ضرورة "ان يكون التداوال بالدينار العراقي، ولا يتعدى مجمل الكابونات المطروحة للبيع ما قيمته 10 مليار دولار"، لافتاً إلى "تحديد سقف اقتناء للأفراد والشركات".

ونوه الى " إنشاء (بورصة او بنك نفطي) مرتبط بشركة التسويق سومو SOMO لهذا الغرض، والسماح بعمليات البيع والشراء بين المتداولين داخل البورصة"، مؤكداً ان "ذلك سيساهم في سد عجز الموازنة، ودعم استقرار الدينار العراقي، وسحب جزء مهم من الاموال العراقية".

 


اضافة تعليق


Top