بالأدلة.. سانتياجو برنابيو أصبح مقبرة ريال مدريد وحديقة المنافسين

تخطي بعد :
رياضة 2020/02/27 15:55 232 المحرر:hs
   

بغداد اليوم/ متابعة

تعرض ريال مدريد لخسارة قاسية على يد مانشستر سيتي بهدفين لهدف، أمس الاربعاء، ليضع السيتيزين قدماً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، ويستمر الريال في حالة التخبط التي ضربت الفريق منذ بداية هذا العام.

ريال مدريد بعد ما كان متقدماً بالنتيجة وهو على ملعبه ووسط جماهيره، تلقى هدفين متتاليين من خصمه مانشستر سيتي، ليترك ملعبه للضيوف من أجل الاحتفال مع جماهيره القليلة كما هو الحال دائماً في وقتنا هذا.

صحيفة "ماركا" الإسبانية كتبت تقريراً صادماً فيما معناه أن ملعب سانتياجو برنابيو أصبح مقبرة ريال مدريد، وحديقة المنافسين، وليس العكس سواء في دوري أبطال أوروبا أو الدوري الإسباني هذا الموسم أو في الموسم الماضي.

في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، لعب ريال مدريد أربع مباريات على ملعبه، فاز في مباراة فقط أمام جلطة سراي التركي، وتعادل في مرتين، الأولى أمام كلوب بروج بهدفين لمثلهما، والأخرى أمام باريس سان جيرمان الفرنسي بنفس النتيجة، وخسر أمام مانشستر سيتي الإنجليزي مساء أمس بهدفين لهدف.

وفي الموسم الماضي بنفس البطولة، تعرض للخسارة أمام سيسكا موسكو الروسي بثلاثية نظيفة، وأمام أياكس في دور ثمن النهائي بأربعة أهداف لهدف.

والأمر لم يقتصر فقط على دوري الأبطال، بل شمل أيضاً الدوري الإسباني وكأس الملك، حيث تعادل على ملعبه هذا الموسم أربع مرات أمام "سيلتا فيجو، وبلد الوليد، وأتلتيك بلباو، وريال بيتيس"، وفي الموسم الماضي خسر خمس مرات أمام "برشلونة، وجيرونا، وليفانتي، وريال سوسيداد، وريال بيتيس"، وتعادل أمام أتلتيكو مدريد.

وفي كأس الملك، تعرض ريال مدريد في الموسم الماضي لخسارة قاسية على يد برشلونة بثلاثية نظيفة في إياب دور نصف النهائي على ملعب "سانتياجو برنابيو"، وهذا الموسم تلقى خسارة غير متوقعة أمام ريال سوسيداد بأربعة أهداف لثلاثة في دور ربع نهائي الكأس.


اضافة تعليق


Top