earthlinktele

الجزائر وتونس تعزيان بحادثة ضحايا تدافع الزائرين في كربلاء

تخطي بعد :
سياسة 2019/09/10 19:48 255 المحرر:mst
   

بغداد اليوم _ بغداد 

عزى سفيرا تونس والجزائر في العراق، اليوم الثلاثاء، ذوي الضحايا والجرحى في حادثة التدافع بالعتبة الحسينية في كربلاء.

وذكرت السفارة الجزائرية في العراق، في بيان تلقت (بغداد اليوم) نسخة منه، إن "السفير عبدالقادر بن شاعة، تلقى اليوم بلقب مؤمن بقضاء الله، نبأ وفاة عدد من المواطنين العراقيين بمدينة كربلاء المقدسة".

وأضاف البيان، أن "بن شاعة أمام هذه الفاجعة المؤلمة يتقدم بخالص العزاء الى ابناء الشعب العراقي العزيز والى عائلات المتوفين راجيا من الله العلي القدير ان يتغمدهم بواسع رحمته وان  يتقبلهم في جنات النعيم وان يلهم ذويهم جميل الصبر والسلوان، ويدعو الله أن يمن على الجرحى بالشفاء العاجل".

من جانبه تقدم السفير التونسي بالعراق، إبراهيم الرزقي، بـ"احر عبارات التعازي والمواساة لعائلات الضحايا، فيما ترجى الشفاء العاجل للجرحى على اثر الحادث في حرم كربلاء المقدسة".

وشهدت زيارة عاشوراء، ذكرى مقتل الإمام الحسين، اليوم الثلاثاء (10 أيلول 2019) مصرع أكثر من ثلاثين شخصاً وعشرات الجرحى، نتيجة تدافع بين الزوار أثناء "ركضة طويريج"، المليونية عند باب الرجاء في العتبة الحسينية.

وتمثل "ركضة طويريج" واحدة من أكبر التجمعات البشرية التي تحدث حول العالم، وتقام سنوياً ظهر يوم العاشر من محرم لإحياء مراسم مقتل الإمام الحسين بن علي سبط نبي الإسلام محمد.

ويشارك فيها (ركضة طويريج) ملايين الزائرين العراقيين والعرب والأجانب، تنطلق من منطقة قنطرة السلام في كربلاء باتجاه مرقد الإمام الحسين وسط المدينة القديمة، بطول يصل إلى 2 كيلو متر، فيما تشهد زيادة بعدد المشاركين عاماً بعد آخر.


اضافة تعليق


Top