earthlinktele

بناية القبلة في البصرة.. سكنها علي حسن المجيد وتحرك نحوها حيتان العقارات.. ما اهميتها

تخطي بعد :
محليات 2019/08/18 13:00 2939 المحرر:aab
   

بغداد اليوم - البصرة

طالب مواطنون من مدينة القبلة الواقعة في الجزء الغربي من مركز محافظة البصرة، الأحد، 18 آب، 2019، بمنع متنفذين من استغلال بناية بريد القبلة لأغراض ربحية ومشاريع خاصة لمن وصفوهم بحيتان العقارات.

قال المواطن مصطفى المحمداوي لـ(بغداد اليوم)، إن "جهات متنفذة تستقل سيارات سوداء رباعية الدفع بدأت تتردد على بناية بريد القبلة منذ اسابيع"، ميينا أن "تلك الجهات هدفها تحويل موقع بناية بريد القبلة الى محطة وقود بالرغم من وجود (3) محطات وقود في ذات المنطقة".

وطالب، "بتحويل موقع البناية لانشاء مشروع خدمي يخدم اهالي القبلة وعدم استغلاله لأغراض شخصية، تنفع من وصفهم بحيتان ومافيات العقارات والرؤوس الكبيرة".

اما المواطن فيصل حدود فيقول لـ(بغداد اليوم)، إن "موقع بريد القبلة المطل على 3  شوارع تجارية كان يتواجد فيه علي حسن المجيد وهو ابن عن رئيس النظام قبل عام 2003 صدام حسين".

وأوضح، أن "البناية تم قصفها وبقيت بلا إعمار، وعدم استغلالها بالرغم من مطالبات المواطنين"،

وبالرغم من محاولات الحصول على رد من مديرية الأتصالات في البصرة لكن المديرية لم تدلي بأي تصريح بشأن بريد القبلة.

من جهته قال عضو لجنة الصحة النيابية النائب عن البصرة حسن خلاطي لـ(بغداد اليوم)، إنه "تلقى مطالبات عديدة من اهالي منطقة القبلة لتحويل موقع البريد الى موقع للخدمات الصحية"، موضحا أن "الموقع يصلح ان يكون مركزا لأستقبال الحالات الطارئة لمنطقة يزيد عددها سكانها عن الربع مليون نسمة".

وكشف، "تقديمه طلبا لمحافظ البصرة من اجل تحويل موقع البريد لمراكز صحية تخصصية فضلا عن انشاء قسم للطوارئ".


اضافة تعليق


Top