earthlinktele

من بينها سحب الجنسية.. رئيس كتلة العصائب يوضح العقوبات القانونية بحق زائري اسرائيل

تخطي بعد :
سياسة 2019/07/11 15:15 2037 المحرر:aab
   

بغداد اليوم - بغداد

كشف عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عدنان فيحان، الخميس، 11 تموز، 2019، عن الاجراءات القانونية التي يتم اتخاذها بحق أي شخص عراقي يثبت سفره أو دعمه لاسرائيل.

وقال فيحان الذي يرأس كتلة صادقون التابعة لحركة عصائب اهل الحق في حديث، لـ(بغداد اليوم)، إن "أي شخص يثبت سفره او دعمه لاسرائيل، ويقوم بالتصريح بذلك علنا في وسائل الاعلام، سوف يعاقب وفق القانون، ومن الممكن ان تسحب الجنسية العراقية منه".

وبين انه "لغاية الان لم يثبت ذهاب مسؤول او أي شخص آخر الى اسرائيل"، موضحاً أن "من يفعل ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية ويقيناً القرارت الصادرة من المحاكم تطبق بحقه".

وكان الخبير القانوني طارق حرب، في وقت سابق، قال إن دعم إسرائيل قد يكون في بعض الاحيان "جريمة"، تصل عقوبتها الى الحبس لـ (10) سنوات .

وذكر حرب لـ"بغداد اليوم"، إن "تصرفات اعلان التأييد لاسرائيل خارجة عن الضوابط والوطنية الأخلاقية، وقد يشكل ذلك جريمة يعاقب عليها القانون وفق المادة 210 من قانون العقوبات"، موضحا ان "نوع العقوبة يكون حسب الألفاظ والعبارات التي أطلقت وكذلك التحقق من حسن النية او سوءها".

وأشار الخبير الى، أن "عقوبة من يؤيد او يدعم إسرائيل تصل في بعض الاحيان إلى 10 سنوات من السجن".

في غضون ذلك حدد الخبير القانوني علي جابر التميمي، الاثنين، (7/ 1/ 2019) عقوبة المروجين للصهيونية ومساعدتها لتحقيق اغراضها بموجب القانون العراقي.

وقال التميمي في تصريح صحافي، إن "قانون العقوبات العراقي عاقب في المادة 201 بالاعدام على من يدان بالترويج للصهيونية أو تقديم أي مساعدة مادية أو معنوية لها لتحقيق أغراضها".

وأضاف، أن "الدستور ينص على ان الاسلام دين الدولة والعقيدة العامة للشعب هي تحرير فلسطين"، مؤكدا انه "يمكن تحريك الشكوى من الادعاء العام أو جهات الرقابة الأخرى".

ويؤكد قانونيون ان " العقوبات التي يتضمنها القانون العراقي بهذا الخصوص هي الاعلى قياساً ببقية الدول العربية باستثناء سوريا التي ينص قانونها على اعدام من تثبت زيارته لاسرائيل".


اضافة تعليق


Top